"البيض" بريء من تهمة رفع الكولسترول

"البيض" بريء من تهمة رفع الكولسترول

يعتقد بأن البيض هو المسبب الرئيس للكولسترول ، ولكن اثبت العلماء من خلال ابحاثهم أن الغالبية العظمى من مستهلكي البيض لا يعانون من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية (احتشاء عضلة القلب أو السكتة الدماغية أو غير ذلك) أكثر من غيرهم. وبناء عليه؛ نعم يحتوي البيض على الكولسترول بكمية كافية (210 ملغم في البيضة متوسطة الحجم)، ولكنه يؤثر قليلاً على مستوى الكولسترول في الدم (باستثناء الخصائص الجينية). وفي حالة ارتفاع الكولسترول؛ يمكن للشخص أن يحدّ أكله من البيض إلى بيضتين في الأسبوع، وفي الحالات التي لا يعاني فيها الشخص من ارتفاع الكولسترول؛ يمكنه أكل بيضة واحدة في اليوم.

وفي التقرير التالي نقدم لكم أبرز فوائد البيض، وهي كالتالي:

تحسين الذاكرة

صفار البيض غني بشكل استثنائي بالكولين، وهو نوع من الفيتامين "بي" B، والذي يعتبر نعمة لوظائف الدماغ؛ لأنه يشارك في تحسين الذاكرة ويقلل خطر الإصابة بالخرف. وعلاوة على ذلك فإنَّ الفيتامين "دي" D وحيث إن البيض من مصادره النادرة؛ فإن له تأثيراً وقائياً مشابهاً على الدماغ.

صحة العيون

إنَّ مضادات الأكسدة واللوتين والزياكسانثين (الكاروتينات) الموجودة في البيض؛ أثبتت فائدتها في إطار من الدراسات الجديّة العلمية المختلفة في حماية العينين من أمراض الشبكية وإعتام عدسة العين. وإلى جانب ذلك فقد ثبت أن اللوتين يحسّن الرؤية الليلية.

تخفيض ضغط الدم

يكمن السر في إحدى المواد الببتيدية التي تسمى (RVPSL) وهو نوع من مزيج من الأحماض الأمينية. فقد أثبت فريق من الباحثين الصينيين، والذين قارنوه بدواء "كابتوبريل" وهو دواء مضادّ لارتفاع ضغط الدم، أن RVPSL يساهم في تخفيض ضغط الدم مثل الدواء، دون آثار جانبية.

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات