فوائد غير متوقعة "للتجمع العائلي" على مائدة الطعام

فوائد غير متوقعة "للتجمع العائلي" على مائدة الطعام

أثبتت الدراسات العلمية إلى أن التجمع العائلي أثناء تناول الطعام له فوائد متعددة، حيث تعتبر فرصة للبالغين للتفاعل مع بعضهم البعض وتساعد على تنشئة اجتماعية أفضل للأطفال وغيرها من الفوائد المختلفة التى تعود على أفراد الأسرة نستعرضها فى هذا التقرير، وفقاً لما ذكره موقع "brainfodder".

أطفال غير مصابين بالسمنة

عندما تتناول الأسرة الطعام معاً، يكون الأطفال الصغار أكثر ميلًا إلى تفضيل الوجبات الصحية وبهذا يقل احتمال إصابتهم بالسمنة وكذلك الأطفال الأكبر سنًا والمراهقين، ويأتى ذلك بسبب تناول وجبات منتظمة ومغذية ومطبوخة في المنزل يساعد الأطفال في صنعها أو تقديمها، كما يساعد التجمع العائلى على الطعام على تعرف الأطفال على أنواع مختلفة من الطعام مما يساعدهم على اختيار الأطعمة الصحية أكثر وكذلك الوجبات الخفيفة.

أطفال أذكياء

وجد العلماء أنه عندما يتحدث الآباء مع أطفالهم أثناء تناول الطعام، يساعد ذلك فى تعرف الطفل على أعداد كثيرة من الكلمات بالإضافة إلى ذلك، يتعرف الأطفال على ستة أضعاف من الكلمات النادرة عن الأطفال الذين لا يتناول آباؤهم وجبة طعام معهم.

وتعتبر أوقات تناول الطعام فرصة للآباء لمناقشة المشاريع وتحديد نقاط الضعف وتشجيع نقاط القوة في التقدم الأكاديمي للطفل.

طفل يشعر بالأمان

يساعد تناول الوالدين الطعام بانتظام مع الأطفال فى التعرف على مشاكلهم اليومية من تعرضهم للتنمر من زملائهم ومخاوفهم وبالتالى يساعد ذلك فى تعامل الوالدين مع هذه المشاكل وحلها مما يجعل الأطفال يشعرون بالأمان.

أطفال سعداء

كشفت الأبحاث أنه عندما يأكل الأطفال مع والديهم بانتظام ، يكونوا أقوياء عاطفياً ويتمتعون بصحة عقلية أفضل، حيث أظهرت الأبحاث أن المراهقون الذين يتناولون وجبات عائلية منتظمة أكثر تكيفا مع الأوضاع الجديدة ويتمتعون بأخلاق جيدة، وأقل عرضة للإصابة بأمراض مثل الاكتئاب والقلق وأقل عرضة للانتحار .

انخفاض نسبة تعاطي المخدرات

ارتبط تناول الوجبات العائلية المنتظمة بانخفاض معدل تعاطي المراهقين للمخدرات والكحول، حيث ظهر أنه عندما تشارك العائلات 5 وجبات رئيسية أو أكثر، تجعل المراهقون لا يدخنوا أو يشربوا أو يتعاطوا المخدرات، وكذلك أقل احتمالا أن يكون لديهم أصدقاء يشربون أو يتعاطون المخدرات.

تقوية علاقة الأطفال بأبائهم

تناول الآباء والأطفال وجبات الطعام بانتظام معاً يجعلهم أكثر صدقًا وانفتاحًا مع بعضهم البعض، ويتعرف الأباء على مشاكل أطفالهم اليومية ويجدون حلول لها، وبالتالى يساعد ذلك على تقوية علاقتهم ببعضهم البعض.

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات