حمية العصائر لوزن منتظم وجسم صحي

حمية العصائر لوزن منتظم وجسم صحي

تُعد “حمية العصير” من أكثر الأنظمة التي تُساعد على التخلص من السموم وفي تطهير الجسم، وتبشر بنتائج فقدان الوزن في غضون أسبوع واحد فقط.

تعتمد حمية العصائر على تناول مجموعة متنوعة من الفاكهة والخضروات المعصورة، وتتضمن تجنب الأطعمة الصلبة لفترة زمنية محددة. وعادة ما يكون استهلاك السعرات الحرارية مقيدا للغاية، ما يعني أن نظامك الغذائي سيكون في حالة عجز كبير، ويسمح لك بفقدان الوزن بسرعة. وينبغي أن تتم حمية العصائر على المدى القصير فقط، ولكن تكرارها ممكن على مدار العام.

ويوصي قبل اتباع حمية العصير لمدة 3 إلى 5 أيام، بالبدء في التخلص من بعض الأطعمة، مثل السكر واللحوم ومنتجات الألبان والكحول لتقليل مخاطر أعراض الانسحاب؛ ويمكن أن يساعد استبعاد هذه المجموعات الغذائية من نظامك الغذائي أيضا في تحسين مزاجك. ويُنصح أيضا بزيادة تناول السوائل قبل بدء الحمية.

كما يمكنك بسهولة صنع العصائر الخاصة بك في المنزل، وينبغي أن تشرب زهاء 3 عصائر يوميا، تماما كما تتناول عادة وجبات الطعام.

وتشمل الأطعمة التي يجب وضعها في العصائر: الفواكه النيئة والخضروات النيئة وحليب اللوز، ولكن هذا النظام الغذائي شائع جدا لأنه يمكنك وضع أي شيء تريده في العصي، وتتضمن الأطعمة التي يروّج لها على أنها أطعمة ذات سعرات حرارية سلبية، تلك التي تحتوي على نسبة عالية من الماء. وسيحافظ محتوى الماء على جسمك رطبا ويمنحك الطاقة. وسيساعد أيضا في عملية إنقاص الوزن.

ويعد البطيخ والخيار من الأطعمة المنعشة الرائعة، التي تحتوي على القليل من السعرات الحرارية، ولكنها أيضا لذيذة وتحتوي على مكونات لإنقاص الوز، ويحتوي البطيخ على الكثير من الماء، وهو من الفاكهة التي لا تحتوي على أي سعرات حرارية تقريبا. وتحتوي 100 غرام من هذه الفاكهة الغنية بالعصارة على 30 سعرة حرارية فقط، ما يساعد في الحفاظ على رطوبتك. كما أنه غني بما يسمى الأحماض الأمينية، التي يمكن أن تساعد في حرق الدهون عند تناولها يوميا في العصير.

ويعتبر الخيار من أفضل الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، والعديد من العناصر الغذائية، ويوصى بالابتعاد عن الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات، لأن هذا يمكن أن يسبب زيادة الوزن وارتفاع نسبة السكر في الدم.

وبعد “حمية العصير”، من المهم تناول الأطعمة الكاملة مثل البقوليات والفواكه، والاستمرار في تجنب الأطعمة المضاف إليها السكر أو المواد الحافظة، ومع ذلك، لا يُنصح بالبقاء على حمية العصير لفترة طويلة من الوقت، حيث يمكن أن يكون لها العديد من الآثار الجانبية بما في ذلك الصداع، وعلى الرغم من أن اتباع نظام غذائي غني بالعصير لمدة 3 أيام تقريبا في كل مرة، فيجب أن تكون قادرا على الحفاظ على الوزن المفقود.

الكاتب: Mohanad Ghandour
مقالات ذات صلة
التعليقات