"البرسيم" لعلاج الصلع وحماية فروة الرأس

"البرسيم" لعلاج الصلع وحماية فروة الرأس

لبذور البرسيم، العديد من الفوائد لصحة الجسم عامة، والشعر والبشرة على وجه الخصوص، حيث يعتبر من البقوليات المفيدة لعلاج الصلع ومنع تساقط الشعر وزيادة كثافته، كما انه يحمي فروة الرأس من الأمراض.

منع تساقط الشعر

تتعامل بعض البلدان مع البرسيم على أنه مكمل الغذائي، نظرًا لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية التي تساعد على تقوية بصيلات الشعر وحمايته من التقصف والتساقط.

زيادة كثافة الشعر

تناول البرسيم على هيئة أقراص أو كمشروب ساخن سوف يعود بالنفع على صحة الشعر، حيث يساعد على زيادة كثافته، ويساهم في الحفاظ على قوته ولمعانه.

نمو الشعر

يحتوي البرسيم على فيتامين أ وفيتامين B1 وفيتامين B6 وفيتامين سي وفيتامين هـ، وجميعهم من الفيتامينات التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتحسين تدفق الدم المؤكسج إلى بصيلات الشعر، مما يحفزه على النمو.

علاج الصلع

يمكن الاعتماد على البرسيم لعلاج الصلع والوقاية منه، وذلك لاحتوائه على السيليكا، وهي مادة مغذية تمنع تساقط الشعر وتحفزه على النمو.

حماية فروة الرأس من الأمراض

يلعب البرسيم دورًا وقائيًا ضد الأمراض الجلدية التي تهدد فروة الرأس، مثل الثعلبة، بفضل محتواه المرتفع من فيتامين سي وفيتامين ك، وكلاهما من مضادات الأكسدة المكافحة للميكروبات والجراثيم.

 

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات