لماذا ينجذب الرجال للنساء ذوات العيون الزرقاء؟

لماذا ينجذب الرجال للنساء ذوات العيون الزرقاء؟

تعتبر العيون من أكثر سمات الوجه تعبيرًا، فغالبًا ما تُعتبر جذابة لأنها طريقة لمعرفة ما إذا كان شخص ما ينجذب إليك أم لا، كما يمكن معرفة شعور الفرد بحزن أو سعادته أو حتى كذبه من عينيه، لذلك تعتبر العين أكثر جاذبية.

وكشفت دراسة جديدة عن أن النساء ذوات العيون الزرقاء أكثر جاذبية للرجال في تطبيقات المواعدة، بينما تنجذب النساء للرجال ذوي العيون العسلية فى معظم التطبيقات المواعدة، وذلك وفقًا لدراسة أجرتها شركة للعدسات اللاصقة في المملكة المتحدة، من خلال إنشاء ملفات تعريف لنموذج من الذكور والإناث على ثلاث تطبيقات مواعدة، وقال الدكتور ألكسندر لابا، الطبيب النفسي: "إن العيون الأكثر قتامة تاريخيًا كانت أكثر جاذبية ومن المعروف أن أسلافنا الأوائل نشأوا بالقرب من خط الاستواء في وسط أفريقيا اليوم يعني كونك قريبًا جدًا من خط الاستواء التعرض لضوء الأشعة فوق البنفسجية عالي الكثافة.

وأضاف: "تعني الأشعة فوق البنفسجية الضارة المستمرة، وفقًا للانتقاء الطبيعي، أن الأشخاص لديهم المزيد من الميلانين، ونتيجة لذلك، فإن البشرة الداكنة والعينين أكثر عرضة للعيش لفترة أطول؛ زيادة فرص البقاء على قيد الحياة إلى مرحلة البلوغ وبالتالي احتمال الإنجاب، ونقل هذه السمات إلى أطفالهم، وهذا عزز جاذبية البشرة الداكنة والشعر والعينين داخل تجمع الجينات."، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

وقال لابا: "غالبًا ما تملي العوامل الثقافية الوعي الجماعي لما يعتبر جذابًا. عادة، لذلك كان الشعر الأشقر والعيون الزرقاء محل تقدير كبير، وغالبًا ما يتم إبرازهما وتصويرهما في وسائل الإعلام".

أشارت بعض الدراسات السابقة إلى أننا منجذبون إلى أولئك الذين لديهم سمات جسدية مماثلة لآبائنا أو حتى أنفسنا، كما قال كريس بلينز، خبير العلاقات: "لدينا جميعًا نوع معين ننجذب إليه. عادة ما ننجذب إلى الأشخاص الذين يشبهوننا، أو أولئك الذين يذكروننا بأحبائنا . يتم تنشيط الهرمونات المسئولة عن الانجذاب عندما يثير الشخص الآخر بعض التشابه أو التشابه مع الأشخاص الذين نحبهم في حياتنا".

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات