ما هي اعراض المرارة المبكرة؟

ما هي اعراض المرارة المبكرة؟

المرارة هي عبارة عن كيس بحجم صغير يقوم بتخزين الصفراء داخله، والصفراء هي سائل باللون البني المائل للأخضر يقوم الكبد بصنعه، ويساعد في عملية االهضم، وتطلق الصفراء من خلال القنوات الموجودة في الأمعاء الدقيقة حتى تساعد على تكسير الأطعمة، وتحديداً الأطعمة الدهنية والمقليات، وفي هذا المقال، سوف نتعرف على أعراض المرارة المبكرة وعلاجها.

أبرز مشاكل المرارة الشائعة

قبل أن نلقي الضوء على أعراض المرارة المبكرة، سوف نتعرف على أبرز المشاكل الشائعة التي تسبب ألم المرارة.

في أغلب الأحيان، لا تؤدي المرارة إلى مشكلات صحية عديدة، ولا تستدعي القلق، ولكن في حالة تسبب مشاكل المرارة في بطء تدفق الصفراء، فيمكن أن تسبب مشكلات صحية عديدة، وأبرزها:

  • حصى المرارة: هي عبارة عن بلورات صغيرة تنمو داخل المرارة، وتتشمل من مواد موجودة داخل الصفراء، مثل صبغة البيليروبين والكوليسترول.
  • المغص الصفراوي: يمكن أن تؤدي حصى المرارة إلى حدوث المغص الصفراوي، وتكون على هيئة ألم شديد وغير محتمل ينتج عن صعوبة تدفق الصفراء للأمعاء الدقيقة بسبب الحصوات، وفي حالة انقباض المرارة بقوة، فإنها تؤدي إلى الشعور بألم شديد، قد يكون مؤقت أو مستمر.
  • في أغلب الحالات، يستمر ألم المغص الصفراوي لمدة تتراوح بين ساعة إلى 5 ساعات، ويستمر الألم البسيط لفترة تمتد حتى 24 ساعة، وتعتبر من الحالات الشائعة التي تزداد فرص حدوثها بعد تناول أطعمة دسمة، وخاصةً في حالة الصيام قبل تناول هذه الأطعمة.
  • التهاب المرارة: ينتج التهاب المرارة عن حدوث عدوى بها، وكذلك يمكن أن يحدث بسبب حصى المرارة، أو وجود أورام تؤدي إلى تراكم الصفراء، ولكن تعتبر الحصوات هي السبب الأكثر شيوعاً للالتهابات، وفي هذه الحالة، يتورم جدار المرارة، ويؤدي للشعور بألم يستمر لساعات طويلة أو أيام، وقد تحدث عدوى بكتيرية أثناء التهاب المرارة، مما يؤدي إلى تفاقم الحالة.
  • المرارة المثقوبة: قد يتسبب التهاب المرارة في حدوث مضاعفات خطيرة، ومنها حدوث ثقب أو تمزق بها، وهي حالة تشكل خطورة كبيرة وتستدعي استئصال فوري للمرارة.
  • ألم شديد في الصفراء: قد يكون ألم الصفراء بدون سبب محدد، وهو عبارة عن ألم بدون وجود حصى في المرارة، ويمكن أن ينتج عن عدم افراغ المرارة بشكل صحيح، أو حساسية القنوات الصفراوية، وقد يكون هناك حصوات صغيرة جداً يصعب ملاحظتها أثناء الفحوصات، وغالباً ما يمكن علاج ألم القناة الصفراوية عن طريق ازالة المرارة.
  • عدوى في القناة الصفراوية: يمكن أن يصاحب التهاب المرارة عدوى بكتيرية تسبب تفاقم المشكلة والشعور بألم شديد، وفي حالة تكاثر البكتيريا وتراكمها مع حدوث انسداد في القنوات الصفراوية، فقد تعود إلى الكبد مرة أخرى، وتؤدي إلى عدوى شديدة، ويحتاج المريض إلى تناول مضاد حيوي للقضاء على البكتيريا، وتتطلب بعض الحالات تصريف السائل الموجودة داخل القنوات الصفراوية.
  • خراج المرارة: قد تتسبب عدوى المرارة في حدوث خراج، ويطلق عليه اسم دبيلة المرارة، وهو عبارة عن خراج يحتوي على السوائل ويسبب الألم، ويمكن علاجه باستخدام مضاد حيوي، ولكن تتطلب بعض الحالات إلى تصريف الخراج.
  • المرارة الخزفية: هي حالة يكون فيها جدار المرارة متكلساً حتى أنه يبدو مثل البورسلين في الفحوصات.
  • الورم الحميد في المرارة: هو عبارة عن كتلة زائدة وبارزة على سطح جدار المرارة من الداخل، ويمكن أن تتكون هذه الأورام بسبب الالتهاب أو ترسب الكوليسترول في جدار المرارة.

مكان ألم المرارة في الجسم

عادة ما يعاني المريض من ألم ثابت في الجزء العلوي يميناً من البطن بالقرب من القفص الصدري، والذي يمكن أن يكون شديدًا ويمكن أن يصل إلى أعلى الظهر، وقد يعاني بعض المرضى الذين يعانون من المغص الصفراوي من ألم خلف عظم القص.

أعراض المرارة المبكرة

عادةً ما يكون الألم هو أول أعراض المرارة المبكرة، وتحديداً في الجزء العلوي من البطن، سواء يميناً أو في الوسط، وقد تتباين أعراض المرارة المبكرة حسب المشكلة المسببة لها، وتشمل أعراض المرارة المبكرة الأكثر شيوعاً ما يلي:

  • الشعور بألم غير محتمل في أعلى البطن سواء في اليمين أو الوسط. 
  • استمرار ألم البطن لساعات طويلة.
  • الشعور بألم أسفل الكتف الأيمن أو في الظهر.
  • تفاقم الألم بعد تناول الوجبات الكبيرة والدسمة والدهنية.
  • تراوح الألم ما بين خفيف إلى شديد ما بين الحين والآخر.
  • زيادة الألم عند التنفس العميق.
  • الإصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي مثل الحموضة، وصعوبة الهضم، والانتفاخ والغازات. 
  • ألم في الصدر.
  • الغثيان والقيء.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل بسيط أو كبير.
  • قشعريرة في الجسم.
  • تغير لون البراز للبني الفاتح.
  • تغير لون البول ليصبح داكناً.

في أغلب الأحيان، لا يعاني المصاب من أعراض المرارة المبكرة، وخاصةً في الحالات البسيطة، مثل حصى المرارة الضئيلة التي لا تؤثر على القنوات الصفراوية وتسبب انسدادها.

وعادةً ما يتم اكتشاف حصوات المرارة عن طريق فحص الأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب.

في حالة المعاناة من أعراض المرارة المبكرة، فيجب استشارة الطبيب لتشخيص الحالة بشكل دقيق وتحديد العلاج المناسب، ويجب طلب العلاج الطارئ في حالة المعاناة من مضاعفات شديدة ناتجة عن حصوات، والتي تسبب اعراض المرارة التالية:

  • ألم شديد في البطن لدرجة تعيق الجلوس أو الاستلقاء.
  • اصفرار في العين أو الجلد وهو ما يعرف باليرقان.
  • ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم مع قشعريرة.

اعراض المرارة النفسية

نتيجة للشعور بالألم الشديدة، وخاصةً إذا استمر لفترة طويلة، يمكن أن المعاناة من اعراض المرارة النفسية، وتشمل:

  • الانفعال والعصبية الشديدة.
  • اضطرابات النوم والأرق.
  • صعوبة التركيز.
  • الشعور بالتوتر والقلق.
  • الشعور بالتعب والإجهاد.
  • الميل إلى الكسل والخمول.
الكاتب: Yassmin Yasin
مقالات ذات صلة
أخبار تهمك