السعودية والإمارات وقطر في قائمة الدولة الأفضل بالعالم وظيفياً

السعودية والإمارات وقطر في قائمة الدولة الأفضل بالعالم وظيفياً

تصدرت كل من السعودية والإمارات وقطر قائمة الدول العشرة الأفضل على مستوى العالم من حيث العمل والوظيفة والقدرة على تكوين المهنة الــ(career)، وذلك بحسب تقرير حديث صادر عن بنك (HSBC) البريطاني استكشف فيه أوضاع الأجانب المغتربين في مختلف دول العالم.

وخلص تقرير البنك البريطاني الى نتائجه بعد أن أجرى بالتعاون مع شركة "يوغوف" مسحاً شمل أكثر من 27 ألف شخصاً يتوزعون على 190 بلداً، حيث تم سؤالهم حول "سهولة الحياة" و"العمل" و"إمكانية جمع العائلة بعد الحصول على وظيفة"، إضافة الى عدد من العوامل والمؤشرات مثل قوة الاقتصاد والملاءة المالية والقدرة على الحصول على تمويلات شخصية تساعد الشخص على البدء بحياته.

وانتهى التقرير الى أن أفضل مكان في العالم من حيث العمل والوظيفة والأجواء المحيطة بها هو سويسرا، تليها في المرتب الثانية سنغافورة، وفي الثالثة ألمانيا.

أما في المرتبة الرابعة فتحل كل من النرويج ودولة الامارات العربية المتحدة اللتين استحوذتا على نفس التقييم من حيث النظرة الاقتصادية، والحياة العملية، والوضع الاقتصادي المحلي، ومختلف الجوانب الأخرى.

أما الدولة التي تحتل المرتبة السادسة عالمياً من حيث العمل وجودة الوظيفة فتأتي السويد، تليها في المرتبة السابعة النمسا.

أما في المرتبة الثامنة فتأتي أربع دول مرة واحدة وضعهم البنك على نفس الدرجة ونفس المستوى من العمل والحصول على الوظيفة والوضع الاقتصادي الجيد، والدول الثلاثة هي: السعودية وقطر وهولندا وكندا، حيث يقول تقرير الـ"إتش إس بي سي" إن هذه الدول الأربعة تتساوى من حيث المزايا الاقتصادية وأجواء العمل والوظيفة.

وحل في المرتبة الثانية عالمياً من حيث الأفضلية للمغتربين والعمالة الوافدة مالطا، ثم الإكوادور، فالمكسيك، ثم نيوزيلندا ثم كوستاريكا ثم أستراليا ثم النمسا ثم لوكسمبورغ ثم جمهورية التشيك التي احتلت مركزاً متقدماً في "الصداقة" و"تكلفة الحياة".

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات