عجوز يخسر 10 كغم بـ5 ساعات ويدخل جينيس!

عجوز يخسر 10 كغم بـ5 ساعات ويدخل جينيس!

ألكسندر بيريسفيت هو مُسنّ داغستاني يبلغ من العمر 66 عاماً تحقيق رقم قياسي بعد خسارته 9.3 كيلوغرامات من وزنه خلال ركضه المتواصل دون انقطاع لمدة 5 ساعات، حيث سجل هذا الرقم القياسي في كتاب روسيا للأرقام القياسية، ومن المنتظر أن يدوّن في موسوعة غينيس.  

قصة هذا المُسنّ الذي استطاع قهر الأعذار، والركض تحت أجواء غزيرة من المطر لخمس ساعات.

ألكسندر بيريسفيت، المتخصص المسؤول في كتاب السجلات الروسية، وصاحب الرقم القياسي، في هذه المغامرة، مرتين في كتاب غينيس، دوّن ووثق هذه المغامرة بقوله: "نحن نتعامل مع حالة فريدة ورقم قياسي لا مثيل له! عندما قدت سيارتي هنا، اعتقدت أن الرقم القياسي قد تم من قبل بعض المقاتلين الشباب ذوي الوزن الثقيل، الذين اعتادوا سباقات الوزن، لكن عندما رأيت شخصاً يزيد عمره على 65 عاماً، اتصلت برئيس التحرير وقلت إنه من الضروري تسجيل رقم قياسي للعمر، باهاما أيغوبوف مثال رائع على الكفاءة والقوة والإرادة لجيل الشباب".

مُسنّ بروح الشباب: يشير الموقع الإلكتروني إلى أن باهاما أيغوبوف يعد أحد المحاربين المخضرمين في رياضة المصارعة في داغستان، حيث حاز على جوائز في البطولات الروسية والأوروبية والعالمية في أنواع مختلفة من المعارك الفردية. 

وعن تجربته، فقد تمكن أيغوبوف من تحقيق هدفه على الرغم من تقلبات الطقس، إذ تكثفت الغيوم فوق الملعب واضطر إلى الاستمرار تحت المطر الغزير، لكن الصعوبات التي نشأت لم تمنع باهاما أيغوبوف من الانتهاء بنجاح. 

ينقل الموقع عن العداء المسن: "في الواقع، لقد كنت أمارس مهارة فقدان الوزن لفترة طويلة، فمنذ سنوات عديدة أثناء ممارسة المصارعة تمكنت بطريقة ما من التخلص بسهولة من 17 كغم في أقل من أسبوع". 

يضيف أيغوبوف: "حاربت في سبع فئات وزن يتراوح وزنها بين 120 و69 كغم، لا يمكن للجميع القيام بذلك، وبما أنني أريد تسجيل المزيد من الأرقام القياسية الجديدة، فقد خططت اليوم لخسارة حوالي 10 كغم في 5 ساعات". 

الفعالية التي قام بها العداء المُسنّ شهدها مواطنون من القرى المجاورة، حيث هتفوا لصاحب الرقم القياسي، كما هنأت وزارة الثقافة البدنية والرياضة في جمهورية داغستان إيغوبوف باهاما على إنجازه. 

رئيس قسم الثقافة البدنية والرياضة والتدريب الاحتياطي في وزارة الرياضة الدغستانية خاليتبج ماخاتشيف قال في احتفاله بالعداء المسن: "أنا نفسي مصارع في الماضي، أعرف مدى صعوبة إنقاص الوزن، من الصعب تخيل أن مثل هذا الشيء ممكن، يسعدنا أن مثل هذا الرقم القياسي قد حدث في داغستان، وقد سجله مواطننا، نهنئه من كل قلوبنا".

وفي جو مهيب، حصل أيغوبوف على شهادة من كتاب السجلات الروسية، فيما سيتم إرسال لقطات السجل المسجل قريباً إلى موسوعة غينيس. 

الكاتب: Mohanad Ghandour
مقالات ذات صلة
التعليقات