بعد إلغاء حفله في الرياض بسبب المرض.. عبدالمجيد عبدالله يكشف عن مفاجأة لجمهوره

  • 000_249003_highres.jpg
  • 3_52.jpg
  • 4e625b18-88c5-4956-a638-02f41f9ce9b6.jpg
  • 08-10-19-258867.jpg
  • 11-162.jpg
  • 223141-عبدالمجيد-عبدالله-،-16.jpg
  • 223141-لقطة من حفل عبدالمجيد عبدالله في الكويت.jpg
  • c133c5a35b.jpg
  • maxresdefault.jpg
  • word-image-29.jpeg
  • أمير-الطرب-عبد-المجيد-عبد-الله..-طيب-القلب-الذي-اشتهر-في-الثالثة-عشرة.jpg
  • عبد-المجيد-عبدالله.jpg

فاجأ الفنان السعودي عبدالمجيد عبدالله جمهوره ومحبيه بإعلانه تفاصيل أغنيته الجديدة "أطيح واقف"، وذلك بعد إلغاء حفلته "مجيديات" التي كانت ستقام ضمن فعاليات "موسم الرياض" بسبب المرض المزمن الذي يعاني منه عبد المجيد، إذ كشف قبل فترة عن تفاصيل أزمته الصحية التي استدعت سفره للعلاج في الخارج.

وقال عبدالمجيد عبدالله إنه يعاني من مرض لا علاج له في أذنه يسمى "مانير" ويسبب له دواراً دائماً ويزيد من أعراضه الضجيج والصخب والمجهود الذي يبذله في حفلاته الغنائية وتواجده في الاستوديو لتسجيل أغنياته لفترات طويلة.

وكتب الفنان السعودي كلمات الأغنية الجديدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، والتي تقول:
أشكرك ياوقت ٍ كشف معدن الناس
وأشكرك يا جرح ٍ ومنـّه تِعلمت
علمتني أعطي لكل حد مقياس
واطيح واقف حتى لو اني تألمت
قِل للذي باع المشاعر والإحسـاس
إني على جْروحي مشيت وتبسّمت
رجعت أنا لنفسي وتلفّظت الأنفاس
واقوى من اول من بعَدطيحتي قمت

وأوضح الفنان أن أغنية "أطيح واقف" من كلمات الشاعر رمز وألحان أحمد الهرمي، وسيتم طرحها للجمهور قريباً.

يُذكر أن الفنان عبدالمجيد عبدالله هو مغني وملحن سعودي تفرد بخصوصية بين مجموعة من المطربين من أبناء جيله على مستوى المملكة ودول الخليج، وكانت البداية حين اكتشف أستاذه إبراهيم سلطان موهبته في الموسيقى والنشاط المسرحي، فذهب معه إلى الإذاعة بجدة وغنى فيها لأول مره في حياته عدة أغانٍ منها لعبدالحليم حافظ وشريفة فاضل، وكان يغني لأصدقائه أغاني طلال مداح وعبد الحليم حافظ.

أول حفل غنى للفنان الكبير كان حفل نادي الاتحاد السعودي وكان عمره 13 عامًا. بعد ذلك ومن خلال جمعية الثقافة والفنون في جدة تعرف على مجموعة من الملحنين الذين تعاون معهم في بداياته، ثم سجل للتلفزيون عددًا من أغنياته منها أغنية (حبايب وقت ما يبغوا) كلمات / صالح جلال ولحن / حسن تمراز.

ثم تعرف على الملحن / سامي إحسان الذي شجعه ووقف معه وأخذه معه في رحله فنيه إلى القاهرة من أجل بعض التسجيلات وذلك في عام 1979 م وكانت هذه المرة الأولى التي يسافر فيها عبد المجيد عبد الله لخارج المملكة، ويعتبر الملحن / سامي إحسان هو الذي من قدم عبد المجيد للساحة الفنية بشكل منظم وبأعمال مميزة في القاهرة شاهد عبد المجيد الفنان الكبير الراحل / طلال مداح الذي كان يسجل في الأستوديو بعض أغنياته ورأى كيف يتعامل الأستاذ طلال مع زملائه، وفي هذه المرحلة سجل عبد المجيد 4 أغنيات من ألحان سامي إحسان.

الكاتب: محمد شريف
مقالات ذات صلة
التعليقات