الملكة إليزابيث مستاءة من "ترامب" .. لهذا السبب؟

الملكة إليزابيث مستاءة من "ترامب" .. لهذا السبب؟

اخترق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في زيارته لبريطانيا في تموز/ يونيو الماضي قواعد البروتوكول الملكي، وشهدت هذه الزيارة مشاهد محرجة وانتهاكات صارخة للبروتوكول الملكي من قبل ترامب.

لكن أكثر ما استاءت منه الملكة إليزابيث هو هبوط طائرتي الهليكوبتر الخاصتين بترامب، في حديقة قصر باكنغام، ما أفسد العشب الموجود في الحديقة وخلّف آثارًا بالغة دمرت جزءًا كبيرًا من الحديقة.

وعلقت الملكة إليزابيث على الموضوع أثناء حديثها مع رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون إذ قالت مازحة: ”انظر إلى حديقتي التي أفسدتها مروحيات الطائرة، والعشب المحترق بسبب العجلات“، وفقًا لصحيفة ”ديللي ميل“ البريطانية.

واخترق ترامب في زيارته لبريطانيا قواعد البروتوكول الملكي بربته على ظهر الملكة إليزابيث أثناء مأدبة العشاء، وظهوره يغلب عليه النعاس أثناء إلقاء الملكة خطابها الملكي، بمناسبة زيارة الرئيس إلى المملكة المتحدة.

وعلى الصعيد الميداني، قوبلت زيارة ترامب بالرفض الشعبي في بريطانيا، ما أضفى المزيد من التوتر والإحراج على الرئيس الأمريكي، وخرجت الحشود تندد بوجوده وتعرب عن غضبها واستنكارها لهذه الزيارة.

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات