دراسة: الرجال يفضلون المرأة ذات الطبع الحاد.. ولكن بشرط واحد!

دراسة: الرجال يفضلون المرأة ذات الطبع الحاد.. ولكن بشرط واحد!

بينت دراسة حديثة أنه وكما تنجذب النساء عادة إلى "الرجال الأشرار" بالرغم من معرفتهن بكمية الألم الذي قد تحمله هذه العلاقة، ينجذب الرجال أيضاً إلى النساء ذوات الطبع الحاد.

عادة ما تعاني النساء ذوات الطبع الحاد من علاقات اجتماعية مضطربة، فعدم قدرتهن على ضبط انفعالاتهن قد تسبب لهن الكثير من المشاكل.

لكن بحثاً جديداً يشير إلى أن العديد من الرجال ينجذبون إلى النساء اللواتي يتمتعن بشخصية حادة إذا كن جذابات من الناحية الجسدية أيضاً.

بمعنى آخر امرأة جميلة ذات طبع حاد، تشكل جاذبية أكبر لدى الرجال من امرأة جميلة ذات طبع لطيف.

إذ استُلهم هذا البحث من مقطع ساخر انتشر تحت عنوان Hot Crazy Matrix وقد نال شهرة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ يقدم فيه أحدهم ما يبدو أنه نصيحة علمية حول العلاقة بين جاذبية المرأة الجسدية وشخصيتها ومدى انجذاب الرجال إليها.

تقول مؤلفة الدراسة أليسون بلانشارد، وهي محاضرة في جامعة بيشوب غروسيتست: "شاهدت مقطع الفيديو Hot Crazy Matrix على يوتيوب بالصدفة وأذهلني حجم شعبيته والتغطية الإعلامية التي اجتذبها. وجعلني أفكر في سبب صداه لدى هذا العدد الكبير من الناس".

تضيف بلانشارد: "أنا خبيرة في علم النفس التطوري وخصصت بحثي السابق للصفات التكيفية في الشخصيات السيكوباتية وكيف أنها قد تكون جذابة في الشريك الرومانسي. ومثال ذلك الفكرة الشائعة القائلة بانجذاب النساء إلى الرجال الأشرار "bad boys" رغم أن شرَّهم واضح لهن!".

وتقول أليسون: "السؤال الجوهري الذي يطرحه الرجل في مقطع Hot Crazy Matrix هو عما إذا كان من الممكن قول الشيء نفسه عن انجذاب الرجال إلى النساء المجنونات".

إن السبب وراء شعبية هذا الفيديو هو أننا جميعاً قد نكون جرّبنا في مرحلة ما الدخول بعلاقة عاطفية مع شخص حاد الطباع، أو نعرف على الأقل شخصاً مرتبطاً بهذا النوع من العلاقات، ونلاحظ أن هؤلاء لا يلقون بالاً لنصائح الأصدقاء والعائلة حول ضرورة ترك هذه العلاقة السلبية.

إلا أن الجانب الإيجابي من هذا الاضطراب هو أن صحبة هؤلاء الأفراد "حادي الطباع" قد تكون مثيرة من حيث المتعة الحسية والاندفاع.

وهذا النوع من العلاقات يشبه لعبة الأفعوانية تكون فيها المستويات العالية شديدة الارتفاع والمستويات المنخفضة شديدة الانخفاض، وربما لهذا السبب يستمر الناس في هذا النوع من العلاقات، بسبب الغموض والدراما التي تكتنفها.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات