امرأة حامل تشكر زوجها بهدية لا تخطر على البال! (صورة)

امرأة حامل تشكر زوجها بهدية لا تخطر على البال! (صورة)

أهدت زوجة ماليزية شابة -وهي رائدة أعمال في مجال مستحضرات التجميل تدعى أنيس أيوني عثمان- زوجها سيارة لامبورغيني رياضية فخمة، امتنانا له على تضحياته واعتنائه بها أثناء فترة حملها، بالإضافة إلى أنها تريده إلى جانبها طوال فترة حملها، وأن يساعدها عند ولادة طفلهما.

وقالت الكاتبة ميلاني جليل -في تقرير نشره موقع "مالاي ميل" (malaymail)- أن فيديو أيوني عثمان التي من المقرر أن تضع مولودها نهاية مارس/آذار الجاري، حقق مليون مشاهدة في أقل من 24 ساعة على تيك توك.

وتميل معظم الأمهات الحوامل إلى الحصول على قائمة شاملة من العناصر والأعمال المنزلية التي يجب إكمالها قبل قدوم مولودهن الصغير، لكن أنيس أيوني عثمان ذهبت إلى أبعد من ذلك من خلال شراء سيارة لامبورغيني بقيمة مليوني رينغيت ماليزي (حوالي 478 ألف دولار أميركي) هدية لزوجها.

وأرادت الأم الحامل أنيس أيوني عثمان (19 عاما) مكافأة زوجها ويلدان ذو الكفل (20 عاما) مقدما على كل ليالي السهر التي تنتظره، خاصة خلال فترة مكوثها في المنزل بسبب الحمل والولادة.

وفاجأت المرأة زوجها في وكالة لبيع السيارات في كوالالمبور يوم الجمعة الماضي، حيث قدمت له سيارة لامبورغيني باللون الفيروزي، ووثقتها على تيك توك.

وفي المقطع، عصبت أيوني عيني زوجها قبل أن تكشف عن الهدية الغالية الثمن. وانخرط زوجها في نوبة من البكاء من وقع المفاجأة، وعانق زوجته لشكرها على الهدية الفخمة.

وقالت الأم الشابة لموقع "إم استار" "لم تتوقف البركات منذ أن تزوجنا، لقد اعتنى بي جيدا خاصة أثناء حملي"، قالت الأم الشابة: "وبصرف النظر عن كوني شاكرة لتضحياته، فإنني أهديه سيارة لامبورغيني هذه لأنني أريده إلى جانبي بقية الفترة القادمة من الحمل".

وقالت أيوني التي من المقرر أن تضع طفلها البكر نهاية هذا الشهر، إنها قررت شراء الهدية مبكرا، لأنها لن تتمكن من الذهاب إلى أي مكان بمجرد قدوم طفلها.

وستعود هي وزوجها إلى منزل عائلتها في منطقة كيلانتان لقضاء الفترة القادمة من أيام الحمل.

وقالت أيوني: "وفقا لتقاليد عائلتي في كيلانتان، فإن هذه الفترة هي 100 يوم، أي أكثر من 3 أشهر من اضطرار زوجي للتواجد معي في منزل والدي".

وتأمل سيدة الأعمال الشابة التي تم عقد قرانها في فبراير/شباط 2021 بالحصول على عناية فائقة من زوجها خلال فترة ما بعد الولادة.

وقالت "أتوقع من زوجي ألا يكون معي طوال الوقت فحسب، وإنما عليه أن يعتني بالطفل ليلا ونهارا لأن هناك احتمالا كبيرا بأن تكون الولادة بعملية قيصرية".

وأضافت: "تعرف الأمهات مدى ألم الولادة القيصرية، لذلك أريد المزيد من الاهتمام من زوجي".

واستطردت رائدة الأعمال في مجال مستحضرات التجميل بالقول إنها تريد من زوجها تنظيف حفاضات طفلهما وكل الفوضى التي تأتي معها.

وقالت "إنه بارع في هذا الأمر، لأنه ظل يقوم بتنظيف مخلفات قطتنا طوال هذا الوقت، ويمكنه البقاء مستيقظا في الليل لأن دماغه التجاري يعمل بشكل أفضل في الليل وهو يقوم بالتسويق".

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات