انتبه.."العيديات النقدية" وسيلة انتقال محتملة لمتحوّرات كورونا

انتبه.."العيديات النقدية" وسيلة انتقال محتملة لمتحوّرات كورونا

أوصت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات في أبوظبي، بحسب ما بيّنه مكتب أبوظبي الإعلامي، بتجنب التجمعات والزيارات العائلية والأماكن التي قد تشهد ازدحاماً في عيد الاضحى، ودعت إلى استخدام وسائل الاتصال المرئي لتهنئة الأهل والأقارب والمعارف بحلول العيد. 

وحذرت اللجنة من توزيع العيديات نقداً على الأطفال، وتداولها بين الأفراد، لافتة إلى أنها تمثل واحدة من الوسائل المحتملة لانتقال متحوّرات «كوفيد-19».

ودعت إلى الامتناع عن هذه العادة إلى حين زوال الجائحة، واللجوء إلى البدائل الإلكترونية الآمنة. كما شددت اللجنة على ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية كافة خلال هذه المناسبة، كما في الأيام العادية الأخرى،بما في ذلك غسل اليدين بشكل متكرر، وارتداء الكمامة، والتباعد الاجتماعي.

ووفقاً للبروتوكول الذي أعلنته الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات والكوارث، الخاص بصلاة واحتفالات عيد الأضحى المبارك، ستفتح أبواب المصليات والجوامع قبل بدء الصلاة بـ15 دقيقة، وستقام الصلاة، على ألّا تزيد مدة الخطبة على15 دقيقة، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وستوضع لواصق التباعد على المواقع المخصصة للصلاة في الساحات الخارجية للمساجد، مع إمكان الاستفادة من الحدائق والمواقف العامة المجاورة للمساجد.

كما ستغلق المساجد مباشرة بعد الصلاة ولن يسمح بالجلوس، مع استمرار غلق المرافق الخدمية (مثل دورات المياه وأماكن الوضوء وثلاجات شرب المياه)، إضافة إلى استمرارية تعليق فتح مساجد ومصليات الطرق الخارجية ومحطات التزود بالوقود، مع ضرورة تجنب التجمعات والمصافحة قبل وبعد صلاة العيد بكل أشكالها، والاكتفاء بالتحية والتهنئة عن بُعد.

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات