70% من سكان السعودية بدناء

70% من سكان السعودية بدناء

كشف طبيب سعودي عن أرقام صادمة فيما يتعلق بنسبة السمنة بين سكان السعودية، حيث أكد أن 70 بالمئة من سكان المملكة يعانون من زيادة الوزن فيما يعاني 40 بالمئة من السمنة المفرطة بسبب "تطبيقات المطاعم وتوصيل الوجبات السريعة حتى ساعات متأخرة من الليل ما يؤدي إلى ارتفاع الكولسترول والسكر في الدم وبالتالي الإصابة بأمراض القلب أحد أكبر أسباب الوفاة بنسبة 45 بالمئة".

قال أستاذ الغدد الصماء والباطنية بجامعة الملك عبدالعزيز البروفيسور عبدالرحمن الشيخ، خلال محاضرته بالجامعة ضمن ملتقى تعزيز الصحة، إن التوقعات تشير إلى إصابة نحو 500 مليون شخص حول العالم بالسكري بحلول العام 2030، مؤكداً أن أربعة ملايين سعودي يعانون من السكري.

ونصح البروفيسور عبدالرحمن الشيخ بممارسة الرياضة للقضاء على أمراض السمنة. محذراً الشباب في سن المراهقة بشكل خاص من الفاست فود (الوجبات السريعة)، لاسيما أن الإحصاءات تؤكد أن 18 بالمئة منهم يعانون من البدانة التي تسبب السكري.

وأكد أن نصف مرضى الفشل الكلوي هم في الأصل مصابون بالسكري.

وتعد السمنة مصدر قلق صحي في السعودية، حيث تفيد التقارير بأن السمنة هي أحد الأسباب الرئيسية للوفيات في المملكة التي تسجل أحد أعلى معدلات انتشار مرض السكري المرتبط بشدة بالسمنة المفرطة على مستوى العالم.

وأظهرت دراسة طبية، تم نشرها عام 2014، أن البدناء يكلفون السعودية أكثر من 500 مليون ريال سنوياً (حوالي 133 مليون دولار) بسبب ترددهم على المستشفيات لعلاج أمراض سببها المباشر هو زيادة الوزن.

الكاتب: رنا إبراهيم
هاشتاغ:
مقالات ذات صلة
التعليقات