راقب صحة عينيك للتحقق من إصابتك بكورونا

راقب صحة عينيك للتحقق من إصابتك بكورونا

حذر أطباء في الأكاديمية الأمريكية لطب العيون من أن التهاب الملتحمة قد يكون من أعراض الإصابة بفيروس كورونا لدى بعض الأشخاص.

واستند هذا التقييم إلى بيانات جمعها الأطباء الصينيون، تفيد بأنه تم تشخيص التهاب الملتحمة لدى واحد من 30 مصابا بمرض "كوفيد-19".

كما يشير الأطباء الأمريكيون إلى دراسة أخرى تؤكد أنه تم اكتشاف 19 حالة من التهاب الملتحمة بين 1099 مريضا بكورونا في الصين شملتهم الدراسة التي تعتمد على بيانات 30 مستشفى من مختلف أنحاء البلاد.

وذكّر الأطباء بأن "كوفيد-19" ليس بطبيعة الحال المسبب الوحيد لالتهاب الملتحمة، لكن ظهوره لدى المريض قد يجعل أخصائيي طب العيون أول من يستطيع الاشتباه بإصابة المريض بكورونا.

والمُلتَحِمَة هي غشاء شفاف يُبَطِّنُ الجزء الداخلي من الجفن وأجزاء أخرى من العين. عندما تحصل عملية التهابية في العين، تتسع الأوعية الدموية فيها وتبرز أكثر، وتجعل العين تبدو مُحْمَرَّة. يمكن أن يحدث التفاعل الالتهابي، على ضوء عدوى جرثومية أو فيروسية، وكذلك على أثر استجابة أُرْجِيَّة.

يسبب التهاب في المُلتَحِمَة شعورًا مزعجًا في العين، ولكن غالبًا لا يؤثر على الرؤية. تشخيص مبكر يمكن أن يساعد في العلاج، لكن أهميته تنبع بشكل خاص في منع انتشار (نقل) العدوى للآخرين إذ أن المرض مُعْدٍ.

أعراض التهاب الملتحمة

احمرار، حك، شعور رملي، ظهور غشاء يشبه القشرة على سطح العين نتيجة للإفرازات الناجمة عنها أثناء الليل.

عندما تظهر إحدى هذه العلامات، يفضل التوجه للطبيب لتشخيص سبب الالتهاب، حتى يتم الحَدُّ من انتقال العدوى للمحيط القريب. قد يبقى المرض معديًا حتى أسبوعين منذ بداية ظهور الأعراض.

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات