دبي تحقق انجاز طبي هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط

دبي تحقق  انجاز طبي هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط

شهدت إمارة دبي تحقيق إنجاز طبي كبير يعد الأول والأهم من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط، حيث نجح الفريق الطبي لمستشفى التداوي التخصصي، في استئصال ورم عضلي ضخم تحت السطح الخارجي لرحم مريضة تبلغ من العمر 40 عاماً، بلغ وزنه 4.4 كيلوغرامات، بطول 29 سنتيمتراً، وهو من أكبر الأورام المسجلة التي تصيب منطقةالرحم، إضافة إلى ورم عضلي آخر داخل الرحم بطول 5 سنتيمترات،  حيث تمكن الأطباء من الحفاظ على الرحم سليماً تماماً لتأكيد فرص المريضة التي لم يسبق لها الزواج في الحمل والإنجاب وتكوين أسرة.  

وتضاف هذه العملية الناجحة إلى رصيد الإنجازات الطبية المشرّفة للقطاع الصحي في دبي، حيث تمكن الفريق الطبي من إنجاز الجراحة الدقيقة في وقت قياسي لم يتجاوز 3 ساعات، وهو ما يعد في حد ذاته نجاحاً طبياً كبيراً، نظرا لدقة الجراحة وحساسية المنطقة التي انتشر فيها الورم، كما تمكن الفريق من تجنب فقدان المريضة لكمية كبيرة من الدم أثناءالجراحة حيث لم تفقد سوى 250 مليلتراً، وتم تعويضها خلال الجراحة، وهو ما يعتبر إنجازاً آخر في مثل هذه النوعية من العمليات الدقيقة.

الكاتب: سامي علي
هاشتاغ:
مقالات ذات صلة
التعليقات