تسجيل أول وفاة بشرية بـ "الفيروس القردي"

تسجيل أول وفاة بشرية بـ "الفيروس القردي"

توفي طبيب بيطري في بكين، كأول حالة إصابة بشرية في الصين بفيروس "Monkey B Virus (BV)" (الفيروس القردي B، أي هربس "ب").

وبحسب ما نقلت صحيفة "غلوبال تايمز" الصينية، عن موقع المنصة الإنجليزية الأسبوعية الصينية "CDC" للمركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن الطبيب البيطري البالغ من العمر 53 عاماً، يعمل في مؤسسة تبحث في الرئيسيات غير البشرية.

وأوضحت أنه كانت قد ظهرت على الطبيب أعراض مبكرة من الغثيان والقيء، بعد شهر من تشريح اثنين من القرود الميتة في أوائل مارس الماضي.

وأشار الموقع إلى أن الطبيب البيطري طلب العلاج في عدة مستشفيات وتوفي في النهاية في 27 مايو الماضي.

ولفت إلى أنه لم تكن هناك إصابات قاتلة أو حتى واضحة سريرياً بهذا الفيروس في الصين من قبل، ومن ثم فإن حالة الطبيب البيطري تمثل أول حالة إصابة بشرية تم تحديدها في الصين.

وكثفت بكين على أثر وفاة الطبيب البيطري، مراقبة قرود المكاك المختبرية والموظفين العاملين مع القرود.

ووفقاً للصحيفة، يمكن أن ينتقل الفيروس، الذي تم عزله في الأصل عام 1932، عن طريق الاتصال المباشر وعن طريق إفرازات الجسم، ويذكر أن معدل الوفيات به تصل إلى 70-80%.

 

 

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات