جامعة القصيم تنتهي من إنشاء أول مدرسة نسائية لتعليم قيادة السيارات (صور)

  • 4c033c87-1006-45fe-9c31-dfb5c4d770ad.jpg
  • 9fc188d6-c390-42a8-81cd-df664823d3c1.jpg
  • 80582b26-17e5-412b-9d35-c37f4556ba19.jpg

انتهت جامعة القصيم من مشروع "مدرسة الجامعة لتعليم القيادة"، كما تم التعاقد مع شركات عالمية مشغلة لعدة مدارس في أمريكا الشمالية، قامت بتقديم وتطوير وإعداد اختبارات مبدئية لقياس مدى قابلية المرشحات ليصبحن مدربات ومدى قدرتهن على تحمل ضغوط العمل، فضلاً عن تدريب وتأهيل 30 مدربة لتقديم منهج دراسي للقيادة داخل الفصول ومختبرات المحاكاة وفي المركبة.

تم تصميم ميدان المدرسة من قبل خبراء في هندسة المرور بمساحة ميدان تقدر بـ 30 ألف متر مربع ويحتوي على 21 مهارة مرورية تختبر مهارات المتدربة على القيادة، من خلال برنامج "آمنة" الذي يحتوى على العديد من أفلام فيديو وأدوات العرض المُتقدمة، والوسائل التعليمية التفاعلية في التعليم والتدريب.

ويتألف برنامج آمنة من 30 ساعة من التعليم، منها ساعتان في معامل المحاكاة، و8 ساعات في الفصول الدراسية، بالإضافة إلى 20 ساعة من التدريب داخل السيارة، وتم ضبط عدد الساعات لتتناسب مع معايير إدارة المرور في المملكة، إلى جانب التدريب على أجهزة المحاكاة قبل التدريب على القيادة الفعلية للمركبات.

ويتسع المشروع، الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 95‎%‎.، لأكثر من 180 متدربة في وقت واحد، في مبنى على مساحة بلغت نحو 1800 متر مربع.

شاهد أيضاً: شرطة دبي توفر خدمة تقسيط المخالفات المرورية بدون فوائد

ويحتوي المبنى على قسم خاص بإدارة المرور لاستخراج رخص القيادة، وعدد من الفصول الدراسية مجهزة بأحدث التقنيات، وغرف أجهزة محاكاة وقاعات اختبار، و20 سيارة مجهزة للتدريب تحتوي على مكابح إضافية ومرايا للمدربات، ومكاتب إدارية وحضانة للأطفال وعيادة طبية، و500 موقف لزوار المدرسة، بالإضافة إلى 150 موقفا لمنسوبيها.

الكاتب: محمد شريف
مقالات ذات صلة
التعليقات