احترس من وجود هذه الإكسسوارات داخل السيارة

احترس من وجود هذه الإكسسوارات داخل السيارة

يلجأ بعض قائدي السيارات إلى وضع الإكسسورات داخل السيارة إما لإضافة بعض الكماليات التي لم تحتو عليها السيارة والتي نجد أننا في حاجة إليها، أو لتزيين السيارة وجعل شكلها أجمل، إلا أن تلك الإكسسوارات قد تمثل، في بعض الأحيان، وسيلة من وسائل الخطر على راكبي السيارة.

ولأن بعض الإكسسوارات يكون لها أضراراً جسيمة، فقد رأينا أن نعرض لكم بعض الإكسسوارات التي قد تمثل خطراً على سائق السيارة وراكبيها:-

1 – الأضواء الساطعة (الزينون)
بعض الشباب لديهم هوس بتزويد سياراتهم بالأنوار الساطعة، أو ما يسمى بـ "الزينون"، والتي يتم تركيبها في مصابيح السيارة لتنتج كمية كبيرة من الضوء.
تلك الكمية الكبيرة من الضوء لها قدرة على إنارة الطريق بشكل كامل أمام سائق السيارة، ولكنها في نفس الوقت تصيب قائدي السيارات المقابلة بتشويش الرؤية، فيصبح قائد السيارة المقابلة غير قادر على الرؤية بشكل واضح، وهو ما ينذر بوقوع حوادث مرورية قاتلة.

2 – سلسلة مفاتيح السيارة
من الأمور المسلم بها أن يتم وضع مفتاح السيارة داخل ميدالية أو سلسلة مفاتيح، ولكن بعض السائقين يضعون كمية كبيرة من المفاتيح والمتعلقات في نفس الميدالية أو السلسلة مع مفتاح السيارة، وهو أمر غاية في الخطورة.
فمفتاح السيارة عند توصيله بالكونتاكت ومعه مجموعة كبيرة من المفاتيح، يمثل هذا ثقل على الكونتاكت نفسه المتصل به المفتاح، ومع مرور الوقت والحرارة المتصاعدة من المحرك وغيرها، يبدأ تأثير هذا الثقل بالانعكاس على الكونتاكت نفسه.
وتظهر أضرار هذا الأمر بشكل مفاجئ وغير مفهوم، فأبرز وأشهر ما يواجهه من يفعلون ذلك هو توقف محرك السيارة عن العمل بشكل مفاجئ، وهو أمر في منتهى الخطورة خصوصاً عندما تكون السيارة تسير على سرعات عالية، فهذه العملية تهدد بانقلاب السيارة على الطريق.

3 – طفاية الحريق
رغم أن طفاية الحريق من أهم وسائل الأمان والحماية داخل السيارة، إلا أنها قد تتحول إلى أداة قتل تهدد حياة قائد السيارة ومن معه إذا تم إهمالها.

فوضع طفاية الحريق في مكان غير مناسب خاصة إذا تم وضعها أسفل مقعد السائق هو أمر يعد في منتهى الخطورة، فمع حركة السيارة والمطبات والوقوف والتحرك، يؤدي الأمر إلى تحرك طفاية الحريق من مكانها، وهو ما قد يتسبب في دحرجتها أسفل المقعد حتى تصل إلى بدالات المكابح والوقود، وهو ما قد يجعلها عائقاً للكبس على بدال المكابح في أوقات الطوارئ ما يهدد حياة وسلامة قائد السيارة بشكل حقيقي.

شاهد أيضاً: استأجرت سيارة فيراري ثمنها 500 ألف إسترليني.. وهذا ما حدث لها! (صور وفيديو)

4 – المعلقات
يحب بعض قائدي السيارات تعليق بعض الأشياء بالمرآة الداخلية للسيارة، مثل تعليق السبحة أو المعطر أو السماعات وغيرها، وهو من الأمور التي تشكل خطراً حقيقياً، فالأشياء التي يتم تعليقها أمام السائق تبدأ بالاهتزاز والحركة بمجرد أن تبدأ السيارة في التحرك، وتتغير تلك الحركة أمام السائق باختلاف السرعة وطبيعة الطريق الذي يسير عليه.

وهنا يبدأ عقل سائق السيارة بتجاهل الأشياء التي تتحرك أمامه نظراً إلى عدم أهميتها، ما يجعل العقل يلغي تلقائياً الجزء الموجود فيه تلك الأشياء وتصبح تلك النقطة غير مرئية بالنسبة لسائق السيارة، وهو ما يتسبب في وقوع العديد من الحوادث.

5 – وضع المتعلقات على التابلوه
وضع المتعلقات الشخصية على تابلوه السيارة، مثل وضع الهاتف أو وضع علبة المناديل أو وضع فواحة العطر وغيرها، يعتبر من الأمور الشائعة التي يلجأ إليها قائدو السيارات دون أن يضعوا في اعتبارهم مدى خطورة ذلك الأمر.

تلك الأشياء تتحرك بشكل مفاجئ مع حركة السيارة والضغط على المكابح والوقود، فهي غير مثبتة بشكل صحيح، وهو أمر في غاية الخطورة، حيث إنه من الوارد أن تسبب تشتت ذهن قائد السيارة، مع حركة مفاجئة تجعله يفقد تركيزه وينشغل بالأشياء التي تنزلق من التابلوه، لذلك ننصح بترك التابلوه خالياً من أي متعلقات، أو تثبيت تلك المتعلقات بطريقة جيدة لا تسمح لها بالحركة.

الكاتب: محمد شريف
مقالات ذات صلة
التعليقات