سيارة "بولدوغ" 1979 الأكثر غموضاً تعود للحياة من جديد

  • 1050095415_536_793_2532_2048_1200x0_80_0_1_0cd61e377bba2037773c67b7f9f3a77a.jpg
  • 1050095471_0_118_3072_2048_1200x0_80_0_1_e33edd89e64aed1d51db2d9961319cd7.jpg
  • 1050095583_0_118_3072_2048_1200x0_80_0_1_9dd3134e2237ceed0a632d2b3587a05d.jpg
  • 1050095605.jpg
  • download.jpg
  • resized_6094b-3cefb952astonbulldog4.jpg

بعد قضاء 35 عامًا في "خمول"، تم إعادة ترميم سيارة من طراز "أستون مارتن بولدوغ" (Aston Martin Bulldog) الفريدة والوحيدة من نوعها، التي تعود إلى عام 1979، وتم تقديمها للجمهور في بريطانيا.

وعادت السيارة الأكثر غموضًا في تاريخ بريطانيا "أستون مارتن بولدوغ" إلى الظهور في لندن. حيث تم تقديمها إلى الجمهور في قصر هامبتون كورت من قبل طلاب من قاعدة السلاح الجوي البحري الملكي في يوفيلتون، سومرست، حيث ستخضع "بولدوغ" للاختبار.

صممت شركة "أستون مارتن" وصنعت سيارة "بولدوغ" منذ 40 عامًا وأصبحت أسرع سيارة على الطريق. حيث سجلت رقماً قياسياً آنذاك قدره 192 ميلاً في الساعة (308 كم/ ساعة).

كان الهدف من تصنيع الموديل الوحيد هو عرض قدراتها الهندسية على العالم. لكن الأهم من ذلك، أنها بقيت فاخرة ومثيرة للاهتمام إلى يومنا هذا.

صاحب التصميم والمظهر الخارجي لسيارة غير عادية مثل "أستون ماترن لاغوندا" (Aston Martin Lagonda) - هو ويليام تاونز. صنع الهيكل الخارجي للسيارة على شكل إسفين، خمسة مصابيح أمامية مخفية داخل مقصورة خاصة على غطاء المحرك، ولم تكن هناك مرايا للرؤية الخلفية في الأماكن المعتادة. اكتمل الشكل بأبواب التي تبدو عند فتحها مثل "أجنحة النورس"، وتم تجهيز البلدوغ بقمرة فيها أدوات رقمية فاخرة.

عندما احتاجت الشركة إلى أموال في عام 1981، تم بيعها إلى مشترٍ من الشرق الأوسط مقابل 130 ألف جنيه إسترليني.

بعد مضي سنوات، تمكن ريتشارد، ابن رئيس "أستون مارتن" السابق فيكتور جاونتليت، من "تعقب" هذه السيارة الخيالية.

قال ريتشارد إنه "عندما اختفت (السيارة) عن الأنظار منذ أكثر من 35 عامًا، أصبحت وحشًا أسطوريًا".

شوهدت "بولدوغ" في أماكن مختلفة حول العالم على مر السنين قبل ظهورها في الولايات المتحدة، حيث اشتراها رجل الأعمال الأمريكي فيليب ساروفيم، وهو مواطن من تكساس. والآن، بعدما رأى السيارة، "صُدم حقًا" بالطريقة التي تم بها ترميمها.

تم تنفيذ أعمال الترميم بواسطة شركة إعادة تصنيع السيارات القديمة "كلاسيك موتور كارز" (Classic Motor Cars). استغرق مشروع الترميم هذا 18 شهرًا، حاول فيه الموظفون قدر الإمكان الحفاظ على التصميم الأصلي. إذ أنه خلال السنوات السابقة، تغير لون "بولدوغ" من الرمادي الفاتح إلى الرمادي والأخضر، وتم تغيير داخل السيارة عدة مرات.

كان النموذج الأولي لـ"بولدوغ" يحتوي على مقود يساري، ويبدو أن السيارة كانت معدة لزبائن غير محليين. وكان من المخطط إنتاج مجموعة من هذا الطراز تصل إلى 25 سيارة بسعر 100 ألف جنيه إسترليني لكل منها، إلا أن مشروع شركة "أستون مارتن" قوبل بالفشل.

غالبًا ما يتم مقارنة سيارة "أستون مارتن بولدوغ" بـ"ديلوريان دي ام سي-12" (Delorean DMC-12)، ولكن تم إطلاق "بولدوغ" قبل ديلوريان.

تصل السرعة القصوى لسيارة "أستون مارتن بولدوغ" بعد الترميم الآن إلى 200 ميل في الساعة (321 كم/ ساعة).

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات