صنع في الإمارات.. كمامة ذكية تسمح بشرب السوائل

صنع في الإمارات.. كمامة ذكية تسمح بشرب السوائل

في ظل تفشى فيروس كورونا، أصبحت الكمامة في الوقت الحالى تشغل حيزا كبيرا من اهتمامات الناس، سواء كان ذلك مرتبطًا بخامة تصنيع الكمامة أو شكل تصميمها وتزيينها فى بعض الأحيان، خاصة مع تطبيق فكرة التعايش مع الفيروس التاجي في كثير من دول العالم.

قامت شركة إماراتية بابتكار كمامات ذكية، يمكن إعادة استخدامها بشكل آمن، بحسب صحيفة البيان

وأعلنت مجموعة تفهيم الإماراتية، عن إطلاق كمامات ذكية "سمارت 971" للوقاية من البكتيريا والفيروسات، وهي كمامات قابلة لإعادة الاستخدام، وتعد الأولى من نوعها في المنطقة.

وخضعت الكمامات لفحوصات مختبر دبي المركزي في دبي، إذ يُستخدم بها حلول تغليف حائزة على براءة اختراع باستخدام جزيئات النانو، ومُعتمدة من قبل هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس.

وتصنع كمامات "سمارت 971" من نسيج "دراي فيت" عالي الجودة، المُستخدم من قبل الرياضيين المحترفين، والمكوّن من أنسجة البوليستر والألياف الدقيقة، وتتميز بالفعالية وسهولة الاستخدام والجفاف السريع، كما يمكن غسلها حتى 150 مرة مع المحافظة على نفس الجودة.

وبالإضافة إلى خواص التغليف التي تسمح بمرور الهواء، تتميز هذه الكمامات بتوفير مستويات حماية فعالة تشمل طبقةً مضادة للفيروسات والبكتيريا، كما تحتوي على سحّاب لتسهيل عملية شرب السوائل دون الاضطرار إلى إزالتها.

وتوفر كمامات "سمارت 971" حماية شاملة من انتقال الملوثات، بالإضافة إلى خواصها المقاومة للتعرّق، كما تُقدّم خياراً مستداماً وصديقاً للبيئة بفضل إمكانية غسلها وإعادة استخدامها.

 

 

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات