"شاهد" حادث خطير يودي بحياة الدراج الفرنسي في رالي داكار

توفي متسابق الدراجات النارية الفرنسي بيير شيربان بعد خمسة أيام من تعرضه لحادث في رالي دكار المقام في السعودية، متأثرا بالإصابة التي تعرض لها خلال الحادث.

وخضع الرياضي الفرنسي البالغ من العمر 52 عاما لعملية جراحية وأدخل في غيبوبة طبية صناعية بعد الحادث الذي تعرض له في المرحلة السابعة ما بين حائل وسكاكا في 10 يناير/ كانون الثاني الجاري.

المتسابق مارتن بروكوب من فريق أورلين بينزينا في القيصومة، خلال المرحلة السادسة من سباق رالي داكار السعودية 2021، 8 يناير 2021

وتوفي شيربان الذي كان يشارك في السباق للمرة الرابعة خلال نقله من جدة إلى فرنسا على متن طائرة طبية.

وقال المنظمون في بيان نشرته وكالة "رويترز": "خلال نقله على متن طائرة طبية من جدة إلى فرنسا توفي بيير شيربان متأثرا بجراحه التي أصيب بها نتيجة سقوطه خلال المرحلة السابعة من الرالي ما بين حائل وسكاكا في 10 يناير".

وشيربان هو أول ضحية لهذه النسخة من السباق الشهير الذي انطلق في 1978 بين باريس ودكار عاصمة السنغال وقتل خلاله كثيرون في الأعوام السابقة.

وفي نسخة العام الماضي، قتل متسابقان للدراجات النارية هما البرتغالي باولو جونسالفس والهولندي إدوين سترافر.

وقال القائمون على تنظيم السباق إن شيربان كان فاقدا الوعي عند وصول طائرة الهليكوبتر الطبية إليه.

وسبق لشيربان إكمال السباق مرتين.

وقبل انطلاق المرحلة السابعة التي أصيب خلالها كان شيربان يحتل المركز 77 في الترتيب العام.

وقد قال شيربان قبل انطلاق السباق: "أنا هاوٍ ولا أريد الفوز بالسباق لكني أريد استكشاف المناطق التي (لولا السباق) لما أتيحت لي الفرصة لرؤيتها. كل شيء مثير. قيادة دراجة نارية والاستمتاع بالأحاسيس واستكشاف الذات".

واختتم السباق في مدينة جدة المطلة على البحر الأحمر، اليوم الجمعة، وتوج الفرنسي المخضرم بيترهانسل سائق ميني باللقب في فئة السيارات وعزز رقمه القياسي بالفوز باللقب رقم 14، بينما فاز الأرجنتيني كيفن بنابيدس سائق هوندا بلقب الدراجات النارية.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات