شاب بدون أرجل يتحول لمصارع محترف (صور)

  • 900x450-uploads-2020-06-24-5abdd8e547-jpg-95225185159964545.jpg
  • 50581-شاب-بدون-أرجل-تحدى-التنمر-قبل-أن-يصبح-مصارعا-(2).jpg
  • 52608-شاب-بدون-أرجل-تحدى-التنمر-قبل-أن-يصبح-مصارعا-(3).jpg
  • 54702-شاب-بدون-أرجل-تحدى-التنمر-قبل-أن-يصبح-مصارعا-(5).jpg

تحدى شاب أمريكي ولد بدون أرجل بسبب اضطراب وراثي، المضايقات والتنمر الذي تعرض له من محيطه الاجتماعي، فقرر الدخول في عالم المصارعة الحرة للمحترفين من ذوي الإعاقة، ليضع نصب عينيه المشاركة في الأولمبياد، ويواظب على التدريب مرتين في اليوم لمدة 6 أيام، موضحا أنه عدم وجود أرجل لديه لم يمنعه من أحلامه.

وذكر تقرير جريدة ديلى ميل، أن الشاب صهيون كلارك، يبلغ من العمر 22 سنة، من ولاية أوهايو الأمريكية، ولد متلازمة التراجع الذيلى، وهو اضطراب خطير يضعف نمو العمود الفقرى السفلى.

وأوضح أنه كان يستهزئ به المتنمرون لعدم وجود أرجل لديه، لكن والدته الحاضنة كيمبرلى، التى تبنته، كانت دائما بجانبه لتشجيعه، بفضل دعمها المخصص لحبه للألعاب الرياضية، أصبح من أنجح مصارعين المحترفين في العالم.

وقال كلارك: "بدأت المصارعة في الصف الثاني عندما كنت صغيرًا حقًا ، في المباريات القليلة الأولى، لم أكن أعرف ماذا أفعل ولم أعرف خصمي وكان بعض الأطفال خائفين من مصارعتى كنت خائفا أيضا من مصارعتهم، لم أكن أعرف ماذا كنت أفعل".

وأضاف "لقد قمت بتعديل ما أقوم بين خلال المصارعة من خلال من التجربة والخطأ، وأمضيت سنوات في معرفة ما سيعمل، وأتدرب الآن مرتين في اليوم ، حوالي ستة أيام في الأسبوع، إنها أسلوب حياة، فإن ولادتي بدون أرجل لم يمنعني من القيام بالأشياء التي أريد القيام بها".

وذكر أن السنوات السابقة في المدرسة صعبة حيث تحمل المضايقات والتنمر بسبب حالته الصحية، وكان يستجيب بغضب في كثير من الأحيان، إلا أن بعض الأحيان كان يتعامل مع الموضوع بإيجابية ولم يرضخ إلى المتنمرين أو كلماتهم.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات