كورونا تضرب رونالدو وأسهم يوفنتوس معاً

كورونا تضرب رونالدو وأسهم يوفنتوس معاً

بعد إعلان الاتحاد البرتغالي لكرة القدم إصابة اللاعب كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق يوفينتوس الإيطالي، بفيروس كورونا، تراجعت أسهم نادي يوفينتوس الإيطالي بنسبة 7 في المئة.

ويتضح هذا من خلال بيانات بورصة ميلانو، حيث هبطت الأسهم بنسبة 6.9 في المئة، وبعد ذلك تم تعافي الأسهم تدريجيا إلى 2.64 في المئة.

وأعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، ، إصابة اللاعب كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق يوفينتوس الإيطالي، بفيروس كورونا.

وأكد بيان للاتحاد أن الاختبار الذي أجراه النجم البالغ من العمر 35 عاما استعدادا لمباراة السويد جاء إيجابيا غير أنه لا يعاني من أي أعراض وهو حاليا في فترة العزل المنزلي.

ويواجه المنتخب البرتغالي نظيره السويدي ضمن مباريات دوري الأمم الأوروبية مفتقدا جهود نجم اليوفنتوس.

وحسب الاختبار الأخير لم تتضح إصابة أي لاعب آخر في المنتخب البرتغالي ولا أي من أفراد الجهاز الفني بقيادة فرناندو سانتوس.

وأضاف الاتحاد أن النجم البرتغالي، البالغ من العمر 35 عاما، سيغيب عن مواجهة السويد في دوري الأمم الأوروبية، لكنه أكد أن اللاعب "بخير" ولم تظهر عليه أية أعراض وخضع للعزل الذاتي.

وأصبح رونالدو قائد المنتخب البرتغالي أول لاعب أوروبي في التاريخ يسجل 100 هدف في مباريات دولية وذلك بهدفه في مباراة السويد الشهر الماضي.

وكمحصلة لفترة العزل الشخصي لرونالدو سيخسر يوفنتوس جهوده أمام كروتوني نهاية الأسبوع ضمن مباريات الدوري الإيطالي لكرة القدم (سيري إيه) علاوة على المباراة الافتتاحية الأسبوع المقبل في مباريات المجموعات لدوري أبطال اوروبا أمام دينامو كيف الأوكراني.

ويلتقي يوفنتوس برشلونة في ثاني لقاءات المجموعة بدوري الأبطال في الثامن والعشرين من الشهر الجاري.

ونشر رونالدو صورة شخصية مع باقي لاعبي المنتخب البرتغالي على حسابه على تويتر وكتب تعليقا يقول "متحدون داخل وخارج الملعب".

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات