قميص منتخب أوكرانيا يثير غضب روسيا

قميص منتخب أوكرانيا يثير غضب روسيا

أثار رئيس الاتحاد الأوكراني لكرة القدم عاصفة من الغضب في روسيا بعد أن كشف عن القميص الجديد للمنتخب الوطني الذي يحمل خريطة لأوكرانيا تتضمن القرم.

وضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في 2014. وتعتبر موسكو القرم جزءا من أراضيها لكنها معترف بها دوليا كجزء من أوكرانيا.

وتم الكشف عن قميص أوكرانيا الجديد، قبل أيام من انطلاق بطولة أوروبا، عبر حساب رئيس الاتحاد الأوكراني لكرة القدم أندريه بافيلكو على فيسبوك.

ويظهر على مقدمة القميص الأصفر حدود أوكرانيا باللون الأبيض، وكتب شعار: ”المجد لأوكرانيا!“ على ظهر القميص، أما القميص من الداخل فيحمل شعار ”المجد للأبطال!“.

وتستخدم هذه العبارات في أوكرانيا كتحية عسكرية رسمية.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية (ريا) عن دميتري سفيشتشيف عضو البرلمان الروسي قوله إن تصميم القميص ”استفزاز سياسي“. وقال إن إظهار خريطة لأوكرانيا ”تتضمن أراضي روسية غير قانوني“.

وقالت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، عبر وسائل التواصل الاجتماعي إن الشعارات على القمصان قومية وإن شعار ”المجد لأوكرانيا! المجد للأبطال!“ يشبه هتافات نازية.

وتدهورت العلاقات بين موسكو وكييف بعد ضم القرم وبدء تمرد مدعوم من روسيا في شرق أوكرانيا عام 2014.

وتخوض أوكرانيا مباراتها الأولى في بطولة أوروبا 2020 أمام هولندا في 13 يونيو حزيران في أمستردام، كما تواجهالنمسا ومقدونيا الشمالية ضمن المجموعة الثالثة.

وتلعب روسيا ضد بلجيكا في سان بطرسبرغ في 12 يونيو حزيران، ثم تواجه الدنمرك وفنلندا في المجموعة الثانية.

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات