"شاهد".. كلاسيكو الإمارات يتحول لساحة معركة

شهد كلاسيكو الإمارات لكرة القدم بين "العين" و"الوحدة"، أحداثاً مؤسفة بين جماهير الفريقين في المدرجات، وتوسعت رقعتها إلى أرضية الميدان، فيما أصدرت نيابة أبوظبي أمراً بضبط وإحضار جميع مثيري أحداث الشغب.

ونجح العين في انتزاع فوز ثمين من ملعب "آل نهيان" بهدف نظيف أحرزه مهاجمه التوغولي لابا كودجو في الدقيقة الـ82، من المباراة التي جرت ضمن منافسات الجولة الـ19 من الدوري الإماراتي.

وتناقل مغردون مقاطع فيديو تظهر نزول جماهير الوحدة إلى أرضية ملعب اللقاء، واعتداءها على حارس العين خالد عيسى والجناح المغربي سفيان رحيمي.

وفي نهاية الأحداث الميدانية، وضعت جماهير الوحدة علم النادي في منتصف الملعب.

بدوره ألقى قائد الوحدة إسماعيل مطر، باللوم في الأحداث المؤسفة على بعض لاعبي العين "الذين احتفلوا بشكل غير مناسب بعد الفوز".

وقال "مطر" في تصريحات لقناة "أبوظبي الرياضية"، إن أحد لاعبي العين حمل راية الوحدة وتوجه بها نحو الجمهور، مؤكداً أن هذا الأمر تسبب في إثارة الجماهير.

وأصدرت النيابة العامة في أبوظبي أمراً بضبط وإحضار جميع مثيري أحداث الشغب في مباراة الوحدة والعين.

وأكدت نيابة أبوظبي، وفق ما أوردته وكالة أنباء الإمارات (وام)، التصدي بكل حزم وفق الإجراءات القانونية المقررة، لكل ما من شأنه إثارة الشغب أو مخالفة القانون واللوائح والأنظمة.

وشددت على ضرورة "التحلي بالروح الرياضية من مشجعي الأندية، وعدم تعريض حياة وسلامة الآخرين للخطر"، مشيرة إلى أن القانون الإماراتي يفرض الحماية لجميع الأفراد، ويحدد عقوبات صارمة على مخالفة الأنظمة واللوائح المحددة في مثل تلك الحالات.

وبهذا الفوز ابتعد العين بصدارة ترتيب الدوري الإماراتي للمحترفين برصيد 46 نقطة، في حين تجمد رصيد الوحدة عند 39 نقطة في المرتبة الثانية، وذلك قبل 7 جولات من النهاية.

ويتأهب العين الملقب بـ"الزعيم" لملاقاة "شباب الأهلي دبي"، في نهائي كأس الخليج العربي، على استاد "هزاع بن زايد"، في الخامس من أبريل المقبل.

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات