تأجيل تصفيات كأس آسيا وكأس العالم إلى العام القادم

تأجيل تصفيات كأس آسيا وكأس العالم إلى العام القادم

تم تأجيل مباريات التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 إلى العام المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد وذلك بإعلان من الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" والاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وقرّر “فيفا” في بيان رسمي، تأجيل مباريات التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022 في قطر، وكأس آسيا 2023، والتي كانت مقررة في أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني 2020 لتقام في عام 2021.

فيفا يؤجل تصفيات آسيا المؤهلة للمونديال:

وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان رسمي: “في ضوء تفشي كوفيد 19 في عدد كبير من الدول، فقد قرّر الفيفا والاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن يتم تأجيل التصفيات المؤهلة لمونديال 2022، وكأس آسيا 2023”.

وأضاف الاتحاد الدولي، أنه سيُناقش مع الاتحاد الآسيوي المزيد من التفاصيل عن مواعيد إقامة المباريات المؤجلة، مشدداً في الوقت نفسه، على أنه يهدف لضمان صحة جميع المشاركين المعنيين.

كذلك تأجلت التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2023، التي تستضيفها الصين، للمرة الثانية، التي كانت قد تأجلت لأول مرة في مارس ويونيو بسبب وباء كوفيد-19.

وأضاف البيان "جاء هذا القرار من أجل حماية صحة وسلامة جميع المشاركين وسيواصل الاتحادان الدولي والآسيوي العمل معا من أجل مراقبة الموقف في المنطقة وتحديد مواعيد جديدة للمباريات"، وفقا لرويترز.

تابع "سيتم في وقت لاحق إعلان تفاصيل المواعيد الجديدة للأدوار التالية من تصفيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023".

وأجل الاتحاد الآسيوي أيضا بطولة الصفوة لأنديته دوري أبطال آسيا في مارس بسبب الفيروس.

وكان فيروس كورونا قد تسبب في تأهيل العديد من المسابقات، أبرزها كأس الأمم الأوروبية 2020، حيث كان من المقرر أن تقام في هذا الصيف، ولكن تم تعليق مبارياتها لغاية الصيف القادم.

الكاتب: Mohanad Ghandour
مقالات ذات صلة
التعليقات