ماذا قدمت منصات التواصل للمسلمين في رمضان؟

ماذا قدمت منصات التواصل للمسلمين في رمضان؟

تسابقت شركات التكنولوجيا والإنترنت الكبرى في تقديم مميزات وخدمات وإحصاءات تناسب أجواء الشهر الفضيل وروحه.

وارتدت "آبل" حلة رمضان من خلال تجديد متجر التطبيقات، عبر عرض تطبيقات وألعاب مختلفة يمكن أن يستمتع بها المستخدمون طوال المراحل المختلفة من يوم رمضاني.

وخلال النهار، جعلت الشركة مستخدمي App Store يتوقعون اكتشاف مجموعة مختارة من التطبيقات حول الصحة وتطوير الذات والطهي والإنتاجية والألعاب، بينما ركزّت في الليل بشكل أكبر على تجارب الألعاب المكثفة، بالإضافة إلى الترفيه والبث ومحتوى الصور والفيديو.

وأطلقت منصة تبادل الصور والمقاطع "إنستغرام" مبادرة جديدة للمساعدة في تضخيم الرسائل الإيجابية والعمل الجماعي خلال شهر رمضان.

ولمساعدة الأشخاص على المشاركة في نشر الرسالة الرئيسية لشهر رمضان، طلبت "إنستغرام" من المستخدمين مشاركة أعمالهم الإيجابية وسبل الإلهام باستخدام وسم #MonthofGood.

وأوضحت المنصة أن أكثر من ملياري شخص يحيون شهر رمضان، مما يجعله واحداً من أكبر اللحظات الثقافية العالمية لهذا العام. وكان هناك أكثر من 16 مليون استخدام لكلمة "رمضان" على "إنستغرام" في 2019 وحدها.

وطرحت "فيسبوك" مجموعة جديدة من الأفكار، وموقعاً مصغراً جديداً، لمساعدة المسوقين على التواصل مع الجماهير حول شهر رمضان.

وتقول "فيسبوك" إن 41 في المئة من الصائمين في رمضان حول العالم أفادوا بشراء المزيد خلال الموسم، بينما قال 51 في المئة إن رمضان هو الوقت المناسب للعثور على أفضل الصفقات، وتنطبق هذه الأرقام خصوصاً على العالم العربي.

نفس الخطوة أقدمت عليها "غوغل" من خلال نشر سلسلة من المقالات عبر مدونة "فكر مع "غوغل"، إذ أضافت إلى نسخة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شروحات لسلوك المستخدمين، وتعامل المسوقين وصناع المحتوى معها، خصوصاً في موسم استثنائي بسبب كورونا.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات