10 فوائد صحية وتجميلية لقشر الليمون

10 فوائد صحية وتجميلية لقشر الليمون

لا تقتصر فوائد الليمون للجسم على تقوية المناعة والإمداد بفيتامين C فقط وانما تتجاوز ذلك من ناحية فوائدها للبشرة والشعر، وهذا ما ينطبق على قشر الليمون سواء الطازج أو المجفف، اذ يمكن استخدامه كنوع من التوابل في الطبخ، أو استخدامه في المجالات الطبية أو حتى التجميلية، وذلك يعود الى محتواه الغني بالعديد من المعادن والفيتامينات المهمة مثل: البوتاسيوم، وفيتامين C، بحسب ويب طب.

ونقدم لك أبرز أهم عشر فوائد قشر الليمون العجيبة:

  1. الفيتامينات والمعادن:

يعتبر تركيز المعادن والفيتامينات والمغذيات المختلفة موجود بتركيز أعلى في قشرة الليمون منه في عصيره، وهي مصدر لكل من فيتامين A و C، بالإضافة للبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم والحديد والالياف الغذائية.

2. تقوية المناعة:

لطالما عرف الليمون بدوره في تعزيز المناعة والوقاية من أمراض البرد والشتاء ومرض الاسقربوط وذلك بسبب محتواه العالي من فيتامين C، وهذا ينطبق على قشر الليمون أيضاً، مما يجعل له دورا في مكافحة العدوى بأنواعها، وتعزيز المناعة وتقويتها ضد الالتهابات وخاصة التهابات المفاصل والالتهابات الجلدية، كما وله دور في علاج والوقاية من كل من التهاب الحلق والانفلونزا. وفيتامين C مشهور بكونه أحد أقوى مضادات الأكسدة التي تعمل على تحييد الجذور الحرة ومكافحة أمراض المناعة الذاتية.

3. مكافحة السرطانات:

وجدت العديد من الدراسات دور كبير لبعض مكونات قشر الليمون تساهم في محاربة الخلايا السرطانية ومنع انقسامها وتكاثرها، وتشمل هذه المواد عنصرين مهمين (سالفسترول كيو 40 "salvestrol Q40"، وليمونين limonene) بالإضافة الى مركبات الفلافونويدات، وفيتامين C الذين يعتبران مضادات أكسدة قوية وفعالة في الحفاظ على الخلايا سليمة وصحية ومكافحة الجذور الحرة وتحيدها ومنع تلف الخلايا، ويعمل فيتامين C بشكل خاص على وقاية الجلد ضد الاشعة فوق البنفسجية التي قد تكون أحد العوامل المسرطنة.

ومن بعض أنواع السرطانات التي قد يكون لقشر الليمون دور في مكافحتها: سرطان الثدي، وسرطان الجلد، وسرطان القولون.

4. تعزيز صحة القلب:

وجد بأن قشر الليمون الغني بالألياف الغذائية والبوتاسيوم ومضادات الاكسدة ومركبات أخرى، قد يساعد على تعزيز صحة القلب والشرايين والدورة الدموية ككل، إذ يعمل على خفض مستويات الكولسترول الضار في الجسم LDL بسبب محتواه من الفلافونيدات والبوليفينول وفيتامين C الذي يمنع التأكسد. ومحتوى الليمون من البوتاسيوم يساعد في السيطرة على ضغط الدم ضمن المعدلات الطبيعية.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات