"حمية بركتين".. لخسارة الوزن وحماية القلب معاَ

"حمية بركتين".. لخسارة الوزن وحماية القلب معاَ

يعتمد برنامج حمية بركتين على نظام غذائي منخفض الدهون وعالي الألياف إلى جانب ممارسة روتينية يومية للرياضة، يساعد في الأساس على التخلص من الوزن الزائد وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، والمحافظة على الصحة بشكل عام.

يعتمد نظام بريكتين الغذائي على الأطعمة الكاملة غير المصنعة، والتي تحتوي على نسبة منخفضة من الدهون وعالية الألياف، يجب أن يأتي ما يقرب من 10-15% من السعرات الحرارية من الدهون، 15-20% من البروتين، و65-75% من الكربوهيدرات المعقدة، وفقًا لـ "Health line".تعتمد الخطة على مجموعة معينة من الأطعمة يمكن تناولها دون قيود، مع التوقف عن تناول أنواع أخرى، ومجموعة أخرى ثالثة لا يجب الإكثار في تناولها.

تتضمن الأطعمة التي يجب تناولها الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة، والخضروات النشوية، والبقوليات، والأسماك، والبروتينات، الخالية من الدهون، والأطعمة الغنية بالكالسيوم قليلة الدسم، مثل الزبادي الخالي من الدهون.

أما عن الأطعمة المحظور تناولها هي الزيوت والسكريات المكررة، مثل العصائر والحبوب المكررة، مثل الخبز والمعكرونة، وكذلك الأرز، وهناك خيار أخير من الأطعمة لا يجب الاعتماد عليها بشكل كبير، ولكن في نفس الوقت عدم إغفالها مثل الدهون الحيوانية والزيوت الاستوائية، والدهون الكاملة، ومنتجات الألبان.

خطة التمرين

ترتكز خطة التمرين على 3 مجالات رئيسية تكييف القلب والأوعية الدموية عن طريق التمارين الهوائية، وتمارين القوة، وأخيرَا تمارين للمرونة أو الإطالة.

- التمارين الهوائية التي تعمل على تحسين قدرة القلب والأوعية الدموية يتم ممارستها من 30 إلى 90 دقيقة يوميًا على الأقل 6 أيام في الأسبوع.

- تمارين القوة: دورتان أو ثلاث جلسات تدريبية مدة كل منها 20 دقيقة في الأسبوع.

- تمارين الإطالة: إطالة لمدة 10 دقائق كل يوم لمدة 10 إلى 30 ثانية على الأقل.

سلبيات حمية بركتين

أظهرت الأبحاث أن نظام بركتين الغذائي يقلل من نسبة الكوليسترول، وعلامات أخرى لأمراض القلب، علاوة على ذلك فإن تركيزه على تغييرات نمط الحياة طويلة المدى والجودة الغذائية بدلاً من السعرات الحرارية يعد ميزة للبرنامج، إلا أنه أيضًا قد يحمل عدد من الآثار الجانبية المحتملة والتي يمكن تحديدها فيما يلي:

- توصياته المتعلقة بقلة الدهون، إذ أنه يوصي بتناول من 10-15% فقط من السعرات الحرارية اليومية من الدهون مقارنة بتوصيات الصحة العامة التي لا تقل عن 20-35% من أجل الحفاظ العضلات، وبناء الجسم.

- يشتمل نظام بركتين الغذائي على قائمة كبيرة من الأطعمة التي يجب تجنبها بما في ذلك العديد من الأطعمة التي يتم تناولها بشكل طبيعي يوميًا، مما يفقد الجسم العديد من العناصر والمغذيات، وكذلك الفيتامينات الضرورية.

- يلزم متبعيه بتخصيص وقت كبير لممارسة الرياضة، وقد لا يكون ذلك مناسب للجميع من حيث الفئات العمرية والقدرة على الالتزام بالتمارين ما يفقد النظام فعاليته.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات