إليك مزايا وعيوب رياضات خسارة الوزن

إليك مزايا وعيوب رياضات خسارة الوزن

إذا اردت ممارسة الرياضة بهدف خسارة الوزن، عليك أن تدرك بأن ليس كل رياضة تناسبك، فثمة مزايا وعيوب للعديد من الرياضات التي يقوم بها الأشخاص من أجل فقدان الوزن، وحول هذا الموضوع قدّمت اختصاصية التغذية الروسية، يانا فراي مجموعة مزايا وعيوب الرياضات.

1- الجري:

تحدّثت الاختصاصية فراي عبر حسابها الرسمي "إنستغرام"، عن رياضة الجري وقالت إنه على الرغم من فاعلية الجري، إلا أن هذه الرياضة ليست للجميع، فينبغي على من يعانون من مشاكل في العمود الفقري والركبتين (التهاب المفاصل، الفتق، الميلان الجانبي للعمود الفقري)، ألا يقوموا بالجري.

كما أوصت فراي بأن يتبع الأشخاص الأصحاء عددًا من القواعد أثناء الجري:

يجب أوّلا ألا تبخل ماديا على الأحذية، لأن اختيار النوع المناسب يوفر الراحة للقدم ويعيد توزيع الوزن على المفاصل والعمود الفقري.

وأفضل حذاء للجري هو النوع المطاطي الذي يقلل من الضغط على القدمين وأيضا الركبتين.

وحثّت الاختصاصية على إتباع أسلوب الجري بالهبوط على أصابع القدم، مع القيام بالتحمية لتدفئة العضلات أولا قبل الجري ومن الأفضل أن يكون ذلك في ساعات الصباح الأولى.

وأوصت بشرب نصف لتر من الماء قبل الجري بنصف ساعة، وشرب بضع رشفات أثناء الجري كل 15 دقيقة، وأيضا مراقبة العدد الآمن لنبضات القلب في الدقيقة. (120-150 نبضة).

2- السباحة:

تسمح لك السباحة بحرق الدهون وإنقاص الوزن الزائد أسرع من الجري، وبالإضافة إلى ذلك فإن السباحة أقل ضغطا على المفاصل، وهي مفيدة بشكل خاص لمن يعانون من الجنف (الميلان الجانبي للعمود الفقري)، ولكن في هذه الحالة حصريا يوصى بسباحة الصدر.

3- التمارين الرياضية:

تعتبر التمارين الرياضية في صالات الرياضية هي الأكثر فعالية في ضخ العضلات، ومع ذلك فمن حيث فقدان الوزن، لا تقدم قيمة كبيرة.

يجب أن تبدأ بالركض أو السباحة، إذا كنت ترغب في فقدان الوزن، وإذا كانت النتيجة إيجابية، فيمكنك إضافة التدريبات الرياضية على الأجهزة.

وأشارت الاختصاصية إلى أنه لا ينصح بتمارين الحديد لمن يعانون من مشاكل في الظهر، وتمرين القرفصاء لمن يعانون من مشاكل في المفاصل والأوردة لأن هذا التمرين يضغط على الساقين.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات