اللحية ليست دائماً عنوان للجمال.. إليك الأسباب

اللحية ليست دائماً عنوان للجمال.. إليك الأسباب

من المعروف أن اللحية تمنح الرجل مظهرًا رجوليًّا جذابًا يلفت أنظار الجميع، ولكن الرجال ليسوا متشابهين في كل شيء؛ فهناك بعض أشكال وأنماط الوجوه التي لا تتماشى معها إطالة اللحية؛ لأنها تحولها من الأجمل إلى الأسوأ لأسباب كثيرة ومتنوعة تتعلق بطبيعة نمو اللحية أو الشكل العام ومن أهمها:

1- البقع الصلعاء

من غير المستحب على الإطلاق إطالة اللحية إذا كان الرجل يعاني من بقع صلعاء لا ينمو فيها شعر اللحية بشكل يجعلها لا تغطي الوجه بشكل مثالي؛ لأن هذا الأمر سوف يجعلك تبدو وكأنك تعاني من الأمراض الجلدية، وسوف يقلل بشكل كبير من جاذبية مظهرك الخارجي.

2- لحية الرقبة!

إذا كنت تعاني من الوزن الزائد وتمتلك وجهًا ممتلئًا، بحيث تبدو لحيتك وكأنها نمت على رقبتك، فإذا أطلقتها فالبتأكيد لا تجعلها تنمو وحافظ على إزالتها باستمرار؛ لأن اللحية في هذا الوضع غير مناسبة، وتجعل وجهك يبدو أكبر وأسمن مما هو عليه.

3- نمو غير متناسق

هناك بعض أنواع اللحى التي تبدو وكأنها حديقة غير متناسقة، بحيث تكون هناك مناطق ممتلئة بالشعر ومناطق أخرى بالكاد ينمو الشعر فيها، وفي تلك الحالة يعد إطلاق اللحية انتحارًا على مستوى الأناقة.

4- الشعر الكثيف المشعث

بعكس النوع السابق من اللحى يبدو الرجل صاحب اللحية المشعثة الكثيفة كأنه قادم من كهف في عصور ما قبل العلم؛ فشعر هذا النوع من اللحى ينمو بشكل يجعل الوجه يبدو وكأنه غارق في الشعر، كما أن طبيعة شعر اللحية تكون خشنة وغير مهذبة.

5- الشارب فقط!

بالتأكيد هناك رجال لا تنمو لحاهم إلى على مستوى الشارب والذقن فقط مع وجود القليل جدًّا من الشعر على الخدين لدرجة أنه قد لا تتم ملاحظته؛ لذلك فإذا كانت طبيعة لحيتك تماثل تلك الحالة فإزالتها أفضل كثيراً من أن تبدو شابًّا في أولى سنوات المراهقة.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات