وداعاً للشمس.. توليد الكهرباء من قطرات المطر!

وداعاً للشمس.. توليد الكهرباء من قطرات المطر!

ابتكر الباحثون مولدا حديثا للكهرباء يعمل على نمط أجهزة الترانزستور لينتج جهدا عاليا بواسطة تساقط قطرات المطر على سطحه، وهو ما يمنح للمولد القدرة على إنتاج ما يعادل 140 فولت من نقطة المطر الواحدة، ما يعني إمكانية إضاءة 100 مصباح ليد LED بكفاءة عالية لفترة زمنية قصيرة.

وبحسب موقع engadget.com، ترتبط طريقة عمل المولد الجديد بمكوناته التي تتضمن توصيل قطب من الألومنيوم بقطب آخر مغلف بطبقة من مادة PTFE -وهي مادة ذات شحنة كهربائية "شبه دائمة"- من أكسيد القصدير الإنديوم وهو أحد المعادن التي تشكل ما تصل نسبته إلى 0.21 جزء في المليون من قشرة الأرض.

أما كيفية توليد المولد للطاقة الكهربائية من قطرات المطر، فإن هطول المياه المستمر وملامستها لسطح القصدير يُحدث دائرة كهربائية مغلقة، ما يولد شحنات كهربائية يمكن تخزينها حتى يصل المولد إلى نقطة التشبع والامتلاء بالكمية المثالية من الشحنات الكهربائية التي تسمح له بضخ الكهرباء إلى الأجهزة التي يتصل بها.

وعلى الرغم من نجاح المولد في إنتاج الطاقة الكهربائية ومد الأجهزة بالطاقة فإن ضمان تزويد المولد الأجهزة بالكهرباء بشكل مستمر ولفترات زمنية طويلة لا يزال من الأمور التي يتم العمل عليها حاليا، والتي سيؤدي النجاح فيها إلى تثبيت المولدات في المناطق الممطرة وعلى أسطح المنازل ليتم توليد ما يكفي من الطاقة الكهربائية بشكل نظيف وصديق للبيئة.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات