"آيفون 13" نذير شؤم و"آبل" تلزم الصمت!

"آيفون 13" نذير شؤم و"آبل" تلزم الصمت!

تستعد شركة أبل حالياً للكشف عن الجيل الجديد من هواتف آيفون، وهو ما سيتم في شهر سبتمبر المقبل كما هي العادة، التي انكسرت العام السابق، حيث كشفت عن آيفون 12 في شهر أكتوبر، بسبب ظروف جائحة كوفيد-19، إلا أن لهذه السنة وضعا آخر.

فبينما تعتمد أبل تسلسلاً رقمياً لهواتف آيفون منذ الآيفون الأول، حيث من المفترض أن يحمل الجيل الجديد الاسم “آيفون 13″، ظهرت شائعات تفيد بأن عملاقة كوبرتينو قد تتجنب تسميته بهذا الاسم، وذلك لأن رقم 13 يُعد “نذير شؤم”. وطبقاً للشائعات المتداولة، هناك محادثات داخلية الآن في أبل لبحث هذا الأمر.

وعلى الرغم من أن الفكرة قد تكون غريبة ومثيرة للسخرية، إلا أن هناك اعتقادا راسخا بخصوص رقم 13 في بعض الثقافات، كما أن لهذه الخرافة عمرا طويلا فعلاً.

بالمقابل، لم تؤكد الشركة أو تنفي الأمر، إلا أن الأهمية المحيطة بالأمر قد زادت بعدما تم تناوله من عدد من المصادر، وفي برنامجه Front Page، توقع المسرّب الشهير Jon Prosser أن أبل فعلًا قد تتخطى رقم 13. كما قد تتخلى أبل هذا الترقيم في الجيل القادم من هاتفها تجنبا لخوف المستخدمين أنفسهم من هذا الرقم، أيا كانت مرحلة هذا الخوف سواء خوف مرضي حقيقي، مجرد تشاؤم، كراهية أو أياً كان، هذه الأسباب قد تدفع المستخدمين لعدم شراء الهاتف.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات