الإمارات تحتضن أول محطة هيدروجين في الشرق الأوسط

الإمارات تحتضن أول محطة هيدروجين في الشرق الأوسط

بدأت دولة الإمارات بتنفيذ بناء أول محطة هيدروجين صديقة للبيئة بالشرق الأوسط، بحسب ما أعلن وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي.

وقال المزروعي، خلال مشاركته في جلسة سياسات دعم وتطوير صناعة الهيدروجين المستدام ضمن مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للبترول (أديبك 2021)، إن دولة الإمارات لديها توجه مستقبلي واضح لتطوير طاقة الهيدروجين وتمضي قدُما في خططها المتعلقة بالهيدروجين وفي الانخراط مع شركائها العالميين للتركيز على الحصول على مزيج الطاقة المناسب بالتوازي مع مستهدفاتها في حماية البيئة والحد من الانبعاثات الكربونية.

وأضاف الوزير ”إننا في دولة الإمارات منفتحون على جميع أنواع الطاقة التي تتوافق مع مواردنا الطبيعية والبنية التحتية وحريصون على تنويع مصادر الطاقة والحفاظ على التوازن بين مختلف مصادر الطاقة بما يدعم التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر، لا سيما المرتبطة بطاقة الهيدروجين بمختلف ألوانه“، بحسب وكالة أنباء الإمارات (وام).

وأكد المزروعي أن العالم في أمس الحاجة لتطوير اقتصاد الهيدروجين والبحث المتواصل في الفرص المستقبلية للتوسع في مجال الطاقة النظيفة، من خلال تشريعات وقوانين مواكبة للتطورات الحالية والتحديات المستقبلية ووضع أهداف طموحة للمستقبل.

وأضاف الوزير أن ”الهيدروجين مصدر جديد وواعد لطاقة المستقبل ونعمل في دولة الإمارات على استغلال مصادره فيظل إمكانية إنتاجها من المصادر المتوفرة والتقليدية أو من المصادر المتجددة، إضافة إلى الطاقة الحرارية لباطن الأرض والمصادر العضوية“، موضحا أن ”إنتاج الهيدروجين من مصادر الوقود الأحفوري في منطقتنا يعد حاليّا الأكثر تنافسية“.

وأشار المزروعي إلى أن ”الهيدروجين يشكل أحد سبل تحقيق التنمية المستدامة، ولدى الإمارات جهود حقيقية لتطوير طاقة الهيدروجين وكان آخرها إعلان الإمارات متمثلة بوزارة الطاقة والبنية التحتية خريطة طريق تحقيق الريادة في مجال الهيدروجين، وهي خطة وطنية شاملة تهدف إلى دعم الصناعات المحلية منخفضة الكربون والمساهمة في تحقيق الحياد المناخي، وتعزيز مكانة الدولة كمصدر للهيدروجين“.

الكاتب: سامي علي
مقالات ذات صلة
التعليقات