شركة تبحث عن موظف لتدخين الحشيش.. براتب مغري!

شركة تبحث عن موظف لتدخين الحشيش.. براتب مغري!

أعلنت شركة أمريكية عن وظيفة شاغرة غريبة، ومن شروطها العمل عن بعد لشغل مهمة تدخين وتجربة سجائر الحشيش بشكل يومي، مقابل راتب شهري يقدر بـ 3 آلاف دولار.

ووضعت شركة الماريغوانا الأمريكية، شروطًا معينة في من يرغب بالتقدم للوظيفة المعلن عنها، ومن بينها أن يكون من مدخني الحشيش، ليكون بمثابة مراقب للجودة؛ لتجربة منتجات الحشيش المتنوعة.

وتقدم الشركة مزايا متعددة لهذا الموظف، وتعرضها كنوع من المغريات لقبول هذه الوظيفة غير التقليدية، البعيدة تمامًا عن المكاتب ومعاناة الذهاب للعمل كل يوم، فيمكن للموظف أن يعمل من المنزل وهو يستمتع بالتدخين.

ومن شروط التقدم للوظيفة، ألا يقل العمر عن 18 عامًا، وأن يكون المتقدم من سكان الولايات المصرح بها قانونيًا بتدخين الحشيش الطبي، وأن يكون لديه المقدرة على التدخين بصفة يومية.

وبحسب صحيفة ”ديلي ستار“ البريطانية، جاء نص الإعلان كالتالي ”نتطلع لشخص يشغل وظيفة استثنائية، لتجربة وتدخين أنواع متعددة من القنب، ويوافينا بتقارير منتظمة يبدي فيها رأيه من دون تحيز وبمنتهى الشفافية؛ ليطلع عليها المستهلكون ويتعرفوا على منتجاتنا، بحسب رأي محايد نزيه، بعيدًا عن المحاباة والتحيز للشركة“.

ومن شروط البقاء في الوظيفة، كتابة التعليقات حول المنتجات في شكل مدونة مصحوبة بالفيديو، يشرح من خلالها مميزات المنتج والمقارنة بين الأنواع المختلفة، وأن يكون على دراية واسعة وثقافة كبيرة بالماريجوانا، ليتوفر للمستهلكين كافة المعلومات اللازمة عن المنتجات المطروحة بالشركة.

إضافة إلى ذلك، أن يكون المتقدم للوظيفة لائقًا صحيًا وعقليًا، ويتمتع بصحة جيدة حتى يتمكن من تدخين الحشيش بهذه الكمية الكبيرة، وبهذه الأنواع المتعددة التي تحتوي على أنواع كثيرة من الأعشاب المختلفة، والسجائر الإلكترونية المضاف إليها المواد الغذائية والزيوت المتعددة.

وسيحصل الموظف على راتب 3 آلاف دولار شهريًا، أي بمعدل 36 ألف دولار سنويًا، وستحتاج الشركة فيديو توضيحيا مدته 60 ثانية، يظهر من خلاله المتقدم بالطلب للوظيفة، وهو يتحدث عن شغفه لشغل هذه الوظيفة، بجانب السيرة الذاتية بطبيعة الحال.

وستجري الشركة اختبارًا عن الماريغوانا عن طريق عرض 6 أسماء لها، وعلى المتقدم أن يعرف أسماءها بلغة الشارع والمصطلحات باللغة العامية، أو الأسماء المستعارة للمنتجات، أي أن يكون مثقفًا ومدركًا لكل أنواع الحشيش.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات