السعودية تودع الملياردير صالح كامل

السعودية تودع الملياردير صالح كامل

توفي رجل الأعمال السعودي صالح كامل، أحد أبرز المستثمرين في المجال الإعلامي والقطاع المصرفي عربياً، عن عمر يناهز 79 عاماً، حسبما قالت وكالة "رويترز".

وُلد كامل في 1940 بمدينة الطائف، وحصل على شهادة في الاقتصاد من جامعة كاليفورنيا، وأخرى من جامعة الملك سعود بالرياض. وكان كامل متزوجاً من الفنانة المصرية صفاء أبو السعود وله منها طفلة، كما له نجل من زوجة ثانية.

وكان الراحل يرأس مجموعة "دلة البركة" التي تندرج تحتها شركات عدة، وهو مؤسس مجموعة راديو وتلفزيون العرب "إيه.آر.تي" الإعلامية، وكان يعتبر "عراب الإعلام الفضائي" في العالم العربي. كذلك شغل العديد من المناصب، منها رئيس مجلس إدارة الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة، ونائب رئيس مجلس أمناء "مؤسسة الفكر العربي".

وكتبت مجموعة "دلة البركة" في تغريدة: "بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تنعى مجموعة دلة البركة سعادة الوالد المؤسس الشيخ صالح كامل الذي وافاه الأجل المحتوم في ليلة مباركة من ليالي العشر الأواخر من شهر رمضان الفضيل".

في نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2017، اعتقل كامل مع مجموعة من رجال الأعمال السعوديين، في حملةٍ قادها ولي العهد محمد بن سلمان تحت حجة "محاربة الفساد". وقالت تسريبات في يناير/ كانون الثاني من عام 2018 إنّ كامل دفع مبلغاً ضخماً لتسوية الأوضاع حينها، وليُطلق سراحه مع ابنه.

وفي ذلك العام، كانت مجلة "فوربس" قد حددت ثروة كامل بـ2.3 مليار دولار، لكنّه أزيل من اللائحة في عام 2018، إثر عدم وضوح ثروته وممتلكاته بعدها.

وكانت قنوات ART بين القنوات المسيطرة على المشهد الإعلامي عربياً لفترة طويلة، بعد تأسيسها في منتصف التسعينيات، بشراكة مع الأمير الوليد بن طلال، والتي حصدت أرباحاً كبيرة. وانطلقت قنوات ART في إيطاليا، برفقة مجموعة من الموظفين وخبراء في عالم التلفزيون هناك لإكمال مشروع التأسيس والترويج لمحطة عربية انقسمت في ما بعد إلى محطتين. وخرجت ART بحلة جديدة وشكلت إلى جانب الفضائيات الناشئة حالة خاصة جديدة ليأتي بعدها الانفصال سنة 2003 ونصبح أمام إمبراطوريتين مستقلتين هما ART و"روتانا".

وإلى جانب ذلك، ساهم عام 1991 في تأسيس شركة الشرق الأوسط للإذاعة (MBC) في لندن مع رجل الأعمال وليد آل إبراهيم.

وكانت "إيه آر تي" تضم مجموعة القنوات الرياضية التي حصلت على حقوق بث كأس العالم في الشرق الأوسط، وهي التي اشترتها مجموعة "الجزيرة" الإعلامية في 2009. كذلك قام بتأسيس مؤسسة دار "عكاظ" السعودية للنشر، وكان يمتلك أسهماً في صحيفة "الوطن" السعودية.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات