نظرة على أوضاع العاملين في الخليج في ظل كورونا

نظرة على أوضاع العاملين في الخليج في ظل كورونا

لم تسعف الاحتياطات المالية الضخمة دول الخليج الغنية بالنفط في مواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا فسقط الأثر الأكبر لهذه الأزمة على رؤوس العمال والموظفين، الذين انخفضت رواتب المحظوظين منهم، في حين جرى إنهاء عقود عمل آخرين.

الكويت.. إنهاء عقود وتخفيض رواتب

أقرت عشرات الشركات في الكويت إجراءات تقشفية بدأت بـ"تصفير" الإجازات مدفوعة الأجر لجميع العاملين الوافدين، مرورا بخفض رواتب موظفيها بنسب تراوحت بين 30% وحتى 65% بعضها لشهرين وأخرى لثلاثة وأربعة أشهر وصولا لإنهاء عقود العاملين بها.

وجاءت إجراءات خفض الراتب ومنح الموظفين إجازات من دون أجر شهري مخالفة للقانون، إذ ينص قانون العمل الكويتي 6 لسنة 2010 في المادة 28 على أنه "سواء كان عقد العمل محدد المدة أو غير محدد المدة لا يجوز تخفيض أجر العامل خلال فترة سريان العقد ويعتبر باطلا بطلانا مطلقا".

البحرين.. تسريح العمالة

في البحرين كان الوضع الوظيفي في ظل كورونا وانخفاض أسعار النفط أكثر وضوحا بعدما قرر مجلس الوزراء البحريني خفض ميزانية المصروفات للوزارات والجهات الحكومية الخاضعة وغير الخاضعة للأنظمة المركزية بنسبة 30%، ما لم تقتض المصلحة العامة غير ذلك.

وينص القرار الحكومي أيضا على إعادة جدولة عدد من المشاريع الإنشائية والاستشارية وذلك لاستيعاب المصروفات الطارئة والمستجدة للتصدي لمنع انتشار فيروس كورونا، فضلا عن تعديل لائحة تحديد الرواتب والمزايا الوظيفية بما يضمن هذا الخفض في الميزانية، بالإضافة إلى عدم مد خدمة أي موظف تعدى عمره الستين.

قطر.. تخفيف الضغوط

وفي قطر أيضا أثرت جائحة كورونا على الوضع الوظيفي في البلاد، خاصة أنها ترافقت مع الانخفاض الحاد في أسعار النفط، مما دفع العديد من المؤسسات العامة والخاصة إلى التفكير في إنهاء خدمات عدد كبير من الوظائف لتخفيف الضغط المالي الذي وقع عليها في هذه الفترة.

التأثير الأكبر كان على القطاع الخاص في الدولة حيث أثر الإغلاق الكلي أو الجزئي لعدد من الشركات وانعدام مداخيل تلك الشركات إلى التفكير أولا في تخفيض الرواتب، فضلا عن إنهاء خدمات عدد من الموظفين، وفق ما يذكر مراسل الجزيرة.

الخطوط الجوية القطرية كان لها نصيب من التخفيض حيث كشفت مذكرة داخلية أن الناقل الوطني سيضطر إلى إنهاء خدمات عدد من موظفيها بسبب انهيار حركة النقل الجوي من جراء جائحة كوفيد-19.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات