حزمة مليارية جديدة لدعم الاقتصاد الإماراتي

حزمة مليارية جديدة لدعم الاقتصاد الإماراتي

أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي البرنامج التحفيزي الجديد (عبر مصرف الإمارات للتنمية) بمحفظة قيمتها 30 مليار درهم (8.17 مليارات دولار)، لتمويل 13.500 شركة جديدة خلال الأعوام القادمة.

قال نائب رئيس دولة الإمارات إن بنوك بلاده تمتلك أصولاً تتجاوز الـ3 آلاف مليار درهم (816 مليار دولار)، وكشف عن إطلاق برنامج جديد لتحفيز القطاعات الحيوية.

وكتب حاكم دبي على تويتر: "اقتصادنا الوطني بخير.. ويمضي بخير.. ولدينا في بنوك الدولة أصول تفوق 3 آلاف مليار درهم لدفع اقتصادنا نحو آفاق جديدة.. نرحب بالجميع ليصنعوا حلمهم في دولة الإمارات العربية المتحدة.. نرحب بمستقبلهم معنا في دولة المستقبل".

وقال بن راشد إن استراتيجية مصرف الإمارات للتنمية "تُشكّل تحولاً نوعياً من شأنه أن يعزز دوره الإيجابي في دعم الاقتصاد الإماراتي عبر منتجات توفر برامج دعم للعديد من المؤسسات".

من جهته، أوضح سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ورئيس مجلس إدارة مصرف الإمارات للتنمية، أن أهداف المبادرة الجديدة تتمثل في أن يكون للبنك دور المحرك الرئيسي لعملية تطوير الاقتصاد الوطني.

وقال الجابر إن البنك سيوفر شبكة دعم للقطاع الصناعي بما يتفق مع أهداف استراتيجية "Operation 300bn" التي أطلقت في مارس الماضي.

وتستهدف استراتيجية "Operation 300bn" رفع مساهمة القطاع الصناعي في البلاد من 133 مليار درهم (36.2 مليار دولار) إلى 300 مليار درهم (81.6 مليار دولار) خلال الأعوام الـ10 المقبلة.

وأكد بيان صادر عن المكتب الإعلامي لحكومة دبي أن "مواصلة تحفيز الاقتصاد الوطني خلال المرحلة الراهنة أولوية قصوى تتطلب تضافر جهود كافة الجهات، وتنسيق الأدوار بين مختلف مكونات القطاع الاقتصادي".

وطالب بتبني رؤية متفردة تراعي المستجدات العالمية، وتضمن استدامة عملية النمو والتطور لمساعدة المؤسسات التجارية والصناعية في الدولة في تعظيم مردودها بما يسهم في النهوض بالقطاع الاقتصادي.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات