إرتفاع أسعار الوقود في الإمارات

إرتفاع أسعار الوقود في الإمارات

بعد ثلاثة أشهر من التراجع، تشهد أسعار البنزين الارتفاع خلال شهر ديسمبر القادم بزيادة تتراوح بين 4 و3 فلوس للتر الواحد.

ووفقا للتسعيرة الجديدة لشهر ديسمبر ترتفع أسعار لتر البنزين ممتاز 98 إلى 2.24 درهم مقابل 2.20 درهم لشهر نوفمبر الجارى بزيادة مقدارها 4 فلوس، كما تتزايد أسعار لتر البنزين خصوصى إلى 2.12 درهم بدلا من 2.09 درهم للشهر الجاري بزيادة مقدارها 3 فلوس ، وترتفع أسعار بنزين بلس 91 من 2.01 درهم إلى درهمين 2.05 درهم بزيادة مقدارها 3 فلوس، بينما يظل سعر لتر الديزل ثابتا لشهر نوفمبر وديسمبر عند 2.38 درهم.

وتتشابه أسعار البنزين لشهر ديسمبر المقبل مع تسعيرة شهر أكتوبر الماضى، وكانت أسعار البنزين قد تراجعت لثلاثة أشهر متواصلة مضت (نوفمبر – أكتوبر – سبتمبر)، وبلغ التراجع في أسعار لتر البنزين ممتاز 98 خلال الأشهر الثلاثة 17 فلسا منها 9 فلوس في شهر سبتمبر و4 فلوس في شهر أكتوبر و4 فلوس في شهر نوفمبر، وبلغ الإنخفاض في سعر لتر البنزين خصوصى 95 خلال الأشهر الثلاثة نحو 17 فلسا منها 10 فلوس في شهر سبتمبر و4 فلوس في أكتوبر الجارى و3 في نوفمبر، بينما ارتد سعر لتر الديزل للإنخفاض لشهر نوفمبر ليصل نفس معدل شهر سبتمبر وهو 2.38 درهم بعد أن إرتفع في أكتوبر الجارى إلى 2.41 درهم.

وكانت أسعار البنزين قد شهدت ارتفاعا في شهر أغسطس الماضى حيث بلغ سعر لتر البنزين ممتاز 98 نحو 2.37 درهم، وسعر لتر البنزين خصوصي 2.26 درهم وسعر لتر البنزين بلس 2.18 درهم ، وتراوحت نسبة الزيادة بين 3% إلى 3.2% شاملاً ضريبة القيمة المضافة.

وجاءت زيادة شهر أغسطس الماضى بعد أن شهدت أسعار الوقود انخفاضاً خلال شهر يوليو الماضي بنحو 24 فلساً مقارنة بشهر يونيو الماضي، وذلك بعد أربعة أشهر من الارتفاع المتواصل.

وتشهد أسعار البنزين والديزل تذبذبا منذ تطبيق تسعيرة الوقود أغسطس 2015 بين الإرتفاع والإنخفاض، ويرجع السبب الرئيسي وراء انخفاض أو ارتفاع أسعار الوقود إلى ارتفاع أو إنخفاض أسعار النفط عالميا وزيادة أو قلة مخزونات النفط.

الكاتب: رنا إبراهيم
مقالات ذات صلة
التعليقات