5 نصائح تنجح المواعدة الالكترونية

5 نصائح تنجح المواعدة الالكترونية

غالباً ما تترافق العلاقات العاطفية مع صعوبات كثيرة تعيقها وتحول دون استمراريتها أحياناً وغالباً ما تتمثل بعدم اتقان فنّ المحادثة. فقد أثبتت الدراسات أنّ عدداً كبيراً من العلاقات تتعرض للفشل وذلك بسبب خجل أحد الطرفين والرجل تحديداً الذي يخشى المبادرة ولا يتقن فنّ وأصول المحادثة.

لكن اليوم ومع انتشار موضة المواعدة الالكترونية بفضل تطور وسائل التواصل الاجتماعية، يبدو أنّ الرجل تخطى خجله وبات يبادر بثقة أكبر للتكلم مع المرأة التي تعجبه. ولكن، وجد خبراء التواصل الاجتماعي والعلاقات العاطفية أنّ المحادثة والعلاقة الالكترونية تتطلب الالتزام ببعض القواعد والاصول التي تنظمها وتضمن نجاحها. فإذا كنت تطمح إلى انجاح الواعدة الالكترونية، اليك هذه النصائح والخدع الفعالة:

  • التعريف عن النفس: لانجاح المواعدة الالكترونية عليك معرفة التعريف عن نفسك بطريقة تعكس فيها صفاتك الايجابية وذلك بعيداً من المبالغة. كذلك، على حسابك الالكتروني أن يعكس صورتك الحقيقية، بمعنى آخر لا يمكن لصورتك التعريفية أن تكون قديمة جداً ولا تشبهك أبداً، بل يجب أن تكون حديثة. وفي هذا السياق، يدعونك الخبراء الى اختيار صوراً تعكس أفضل حالاتك وتكون فيها إطلالتك مثالية خصوصاً أنّ المظهر الخارجي يترك تأثيراً ايجابياً لدى السيدات. لذلك، يدعونك الخبراء الى التخلص من الصور القديمة التي يبدو فيها مظهرك غير مرتباً أو التي لا تشبهك، واستبدلها بأخرى حديثة.

 

  • تحكم بتوقعاتك: كذلك، من أصول نجاح العلاقات العاطفية التي تنتج عن المواعدة الالكترونية تكمن في التحكم بتوقعاتك. أي بمعنى آخر، من الضروري الوثوق بالمرأة التي تواعدها لكن في الوقت ذاته حافظ على هامش من الشكّ قليلاً ولا تتوقع الكثير منها، بل انتظر حتى تلتقيها للمرّة الأولى. فكثيراً ما نسمع بتلك الشخصيات الوهمية التي تتخذ من مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة للايقاع بالآخرين. وبالتالي، تحكم بتوقعاتك ولا تنتظر الكثير من المرأة التي تواعدها الكترونياً حتى تلتقيها اولاً وتتأكد من شخصيتها الحقيقية.

 

  • اصول المحادثة: كما ذكرنا في المقدمة فإنّ المواعدة الالكترونية جاءت حلاً مثالياً للرجال الذين يرتبكون ويخجلون من التكلم مع المرأة التي يلتقونها للمرّة الأولى. ولكن هذا لا يعني أنّ عليك التزام الصمت أثناء مواعدة المرأة عبر مواقع التواصل الاجتماعية والمواقع التعارفية، بل عليك أخذ المبادرة في فتح المحادثة واتقان أصولها خصوصاً أن المرأة تفضل الرجل صاحب الشخصية القوية. كذلك، وجدت الابحاث أن ثمة علاقات تفشل لان الرجل يأخذ بزمام الامور عندما يكون الامر مقتصراً على المحادثة الالكترونية، لكن عندما يحين وقت اللقاء الفعلي يشعر بالخجل وهذا ما يزعج المرأة التي تتوقع منه أن يتسم بقوة الشخصية.

 

  • تقبل الرفض: كذلك من الاصول الواجب اتقانها لانجاح المواعدة الالكترونية نذكر تقبل الرفض، فأحياناً كثيرة قد ترفض المرأة الخوض في محادثة مع رجل التقته عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو ترفض ربما الخوض في أحادثي تعتبرها خاصة. وفي هذه المرحلة عليك تقبل رفضها وعدم الضغط عليها، لأنه كما ذكرنا سابقاً، فإن هناك الكثير من الحسابات الوهمية ومن حقّ المرأة أن تشكّ فيك.

 

  • التهذيب: صحيح أنه يصعب عليك اظهار شخصيتك الحقيقية عبر مواقع التواصل الاجتماعية والمواعدة الالكترونية، ولكن هذا لا يلغي ضرورة الحفاظ على احترامك وتهذيبك وهذا يظهر عبر الكلمات التي تستخدمها والعبارات التي تقولها. فإذا شعرت أنّ المرأة التي تواعدها لا تعجبك، تجنب جرحها وتوجيه لها الكلمات القاسية بل ابتعد بكل احترام وتهذيب.
الكاتب: عماد زغيب

مقالات ذات صلة

التعليقات