هكذا تحمي بشرتك من الشمس الحارقة

هكذا تحمي بشرتك من الشمس الحارقة

ما إن يحلّ فصل الصيف حتّى يبدأ الناس بالتفكير بجلسات الاسمرار الطويلة التي تمنحهم لوناً برونزياً أو ذهبياً أنيقاً. لم تعد جلسات التسمير مقتصرة على النساء وحسب بل باتت تشمل الرجال خصوصاً أنّ البشرة السمراء رائجة كثيراً حتّى في فصل الشتاء، فكم بالحري لو كان بإمكانك الحصول عليها طبيعياً في الصيف؟ جلسات التسمير مفيدة، فالشمس غنيّة بالفيتامين D، كما أنّها تساهم في توحيد لون بشرتك وتخلّصك من الشوائب. لكن كلنا يعلم أن أشعة الشمس الحارقة مضرّة أيضاً، فما هي سبل الوقاية من الشمس الحارقة؟

- لاصحاب البشرة الفاتحة: إذا كنت صاحب بشرة فاتحة، فهذا يعني أنّ بشرتك معرّضة الاكثر للاصابة بمخاطر الشمس، لذلك يدعوك الخبراء إلى حمايتها بواسطة كريم الواقي من الشمس التي تتراوح نسبة الحماية فيه بين معدّل 30 و50.

- لاصحاب البشرة المتوسّطة: إننا نعني بالبشرة المتوسّطة تلك البشرة الزاهية ولكن التي لا تتأثر كثيراً بأشعّة الشمس، ولذلك يدعوك الخبراء إلى استخدام كريم الوقاية من الشمس الذي تتراوح فيه درجة الحماية بين 15 و20 درجة.

- لكلّ جزء في الجسم الوقاية الخاصّة: يشدد خبراء الجلد والبشرة على أنّ لكلّ جزء في الجسم وسيلة مختلفة للعناية بالبشرة، وينصحون بتطبيق الكريم أو الحليب للوجه في حين استخدام الجيل الواقي من الشمس لاجزاء الجسم الاخرى. كذلك يشدد الخبراء على ضرورة تطبيق الكريم الواقي من الشمس كل ساعتين في الصيف ضمانا للحماية القصوى.

 

 

الكاتب: مروان زين
هاشتاغ:

مقالات ذات صلة

التعليقات