شبكة الجيل الخامس تدعم تقنيات ستغير واجهة العالم الذي نعيشه

شبكة الجيل الخامس تدعم تقنيات ستغير واجهة العالم الذي نعيشه

أعلن الرئيس الأمريكي باراك اوباما عن تخصيص أكثر من 400 مليون دولار للأبحاث التي سيتم اجرائها علي شبكة الجيل الخامس  من شبكات الهواتف المحمولة خلال الخمس سنوات القادمة كنوع من الدعم لمؤسسة العلم الدولية التي تتعاون مع عدد من الشركات و الوكالات الدولية لتطوير وانشاء الجيل الخامس من شبكات الهواتف المحمولة .

مؤسسة العلم الدولية ستبدأ اختباراتها بسلسلة مكونة من 5 مدن حيث ستكون منصات لاسلكية للاختبارات بدءا من 2017 ولم يتم اختيار المدن بعد التي سيتم وضع الاجهزة بها كما أنها خصصت 350 مليون دولار لتكوين ورش العمل وتخطيط شبكة للتعاون الدولي لتطوير الشبكات والاجهزة وبروتوكولات الانترنت بالاضافة للجوائز التي سيتم تقديمها للمخترعين. 

شبكة الجيل الخامس للهواتف المحمولة والشبكات ستاتي  بتقنيات قد تغير واجهة العالم الذي نعيشه حيث ستستهدف تقديم تقنية أكفأ و بسرعة عالية لارسال واستقبال البيانات وستشارك في تطويرها شركات تي موبايل و انتل التي بدأت بالفعل  تعمل علي تقليص الوقت اللازم لارسال البيانات . 

بينما سيكون أبرز مميزات شبكة الجيل الخامس هي الدعم الكامل للسيارات ذاتية القيادة و أجهزة التحكم عن بعد كالروبوتات وهو الأمر الذي تعمل علي تطويره وكالة مشاريع الأبحاث الدفاعية المتقدمة والتي تأمل في استخدام شبكات الجيل الخامس لدعم مسابقاتها و مشاريعها المتعلقة بالمركبات الآلية ما يعني أن العالم بدأ بالاستعداد فعليا لاستخدام تقنيات و أجهزة كنا نشاهدها فيما مضي في افلام الخيال العلمي فقط.

الكاتب: أحمد كمال

مقالات ذات صلة

التعليقات